منظمة حقوقية: حرق قرية وسط معارك بولاية راخين في ميانمار

06:41 م الثلاثاء 26 مايو 2020
منظمة حقوقية: حرق قرية وسط معارك بولاية راخين في ميانمار

منظمة هيومن رايتس ووتش

بنوم بنه - (د ب أ)

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش، اليوم الثلاثاء، إن حرق قرية مؤخرا في إحدى قرى ولاية راخين التي مزقها الصراع يحمل بصمات حملة عام 2017 ضد مسلمي الروهينجا.

وقد تم تدمير نحو 200 منزل الأسبوع الماضي في قرية "ليت كار" وقال شهود من قرية مجاورة لوسائل إعلام محلية إنهم شاهدوا أعمدة من الدخان ترتفع من "ليت كار" بعد وقت قصير من دخول قوات جيش ميانمار إلى القرية.

وقال الجيش إن جنوده تعرضوا لكمين في القرية من جانب متمردين تابعين لجيش اراكان، وهي جماعة متمردة تسعى إلى تقرير مصير سكان أراكان. وقال الجيش إنه أحرق القرية. بينما ينفى جيش اراكان الاتهام ويحمل الجيش المسؤولية.

قال فيل روبرتسون، نائب مدير منظمة هيومن رايتس ووتش في أسيا إن "حرق قرية ليت كار يحمل كل بصمات حرق جيش ميانمار لقرى الروهينجا في السنوات الأخيرة. ولضمان إجراء تحقيق موثوق به، يجب على الحكومة طلب مساعدة الأمم المتحدة".

وهرب نحو 730 ألف شخص معظمهم من مسلمي الروهينجا من هجمات الجيش في ولاية راخين في عام 2017 وسط تقارير عن عمليات اغتصاب جماعي وقتل.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 114832

    عدد المصابين

  • 102390

    عدد المتعافين

  • 6608

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 61299884

    عدد المصابين

  • 42391513

    عدد المتعافين

  • 1437622

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي