بلغاريا ترفض منح دبلوماسي روسي تأشيرة دخول بسبب فضيحة تجسس

08:00 م الأربعاء 30 أكتوبر 2019
 بلغاريا ترفض منح دبلوماسي روسي تأشيرة دخول بسبب فضيحة تجسس

بلغاريا

صوفيا (د ب أ)

رفضت بلغاريا منح الملحق العسكري الروسي تأشيرة دخول لأراضيها، وذلك حسبما أعلنت وزارة الخارجية البلغارية اليوم الأربعاء دون أن تذكر السبب.

وكانت السلطات البلغارية قد طردت دبلوماسيا روسيا في وقت سابق بسبب الاشتباه في قيامه بالتجسس.

من جانبها، رحبت السفارة الأمريكية بالقرارات الأخيرة للسلطات البلغارية الرامية إلى " حماية استقلال وسيادة البلاد في وجه النفوذ الخبيث".

ويُعْتَقَد أن الدبلوماسي الروسي المطرود كان يعقد لقاءات منتظمة منذ سبتمبر من العام الماضي مع مسؤول بلغاري بارز له حق الاطلاع على معلومات سرية عن بلغاريا والاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي (ناتو).

وقال الادعاء البلغاري إن الهدف من هذه اللقاءات كان الحصول على معلومات سرية.

وكانت بلغاريا تعد الحليف الأقرب لموسكو في زمن الحكم الشيوعي في صوفيا.

يشار إلى أن السلطات البلغارية ألقت القبض مؤقتا على ثمانية مواطنين في سبتمبر الماضي في إطار تحقيقات عن قضية تجسس، وكان من بين المقبوض عليهم نيكولاي مالينوف، رئيس حركة الصداقة الروسية البلغارية، والذي رفض الاتهامات الموجهة إليه.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 83930

    عدد المصابين

  • 25544

    عدد المتعافين

  • 4008

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 13374200

    عدد المصابين

  • 7814762

    عدد المتعافين

  • 578470

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان