• المعارضة في ألمانيا تطالب بحظر تصدير الأسلحة الى تركيا

    09:52 م الخميس 10 أكتوبر 2019
    المعارضة في ألمانيا تطالب بحظر تصدير الأسلحة الى تركيا

    البرلمان الألماني

    برلين - (أ ش أ):

    طالب مسؤولون وبرلمانيون من حزبي الخضر واليسار المعارضين الحكومة الألمانية بوقف كل صادرات الأسلحة إلى تركيا.

    وقالت كلاوديا روت نائبة رئيس البرلمان الألماني (بوندستاج) إن سياسة أردوغان إستبدادية ، وناشدت حلف شمال الأطلسي (ناتو) ، بشكل غير مباشر ، جعل عضوية تركيا في الحلف موضع تساؤل ، واتهمت روت الرئيس أردوغان بشن حرب مخالفة للقانون الدولي.

    أما رئيس حزب الخضر جيم أوزدمير فقد قال إن سياسة تطبيع ألمانيا علاقاتها مع أنقرة قد فشلت ، ووصفت سياسة أردوغان بالإستبدادية وضد الديمقراطية.

    وطالب كل من روت وأوزدمير بممارسة الضغوط الإقتصادية على تركيا ، أما نائبة رئيس الكتلة البرلمانية لحزب اليسار المعارض في البرلمان سفيم دغدلين فطالبت بحظر فوري لصادرات الأسلحة إلى تركيا ، وقالت "بدلا من سياسة التملق يحتاج الأمر إلى ممارسة أقضى ضغط على تركيا".

    وطالبت السياسية اليسارية بسحب فوري للجنود الألمان المتواجدين في المنطقة ، وقالت "يجب ألا يتورط الجنود الألمان في حرب أردوغان وخطط تهجير مئات آلاف المدنيين".

    كان سيها نوك ديبو عضو المجلس الرئاسي لمجلس سوريا الديموقراطية (مسد) قد أدان الإعتداء التركي والعمليات العسكرية التي شنتها أنقرة على شمال سوريا.

    ووصف ديبو ما يجري في شمال سوريا بأنه " عدوان غاشم على شمال سوريا ترتكبه أنقرة على مرأى العالم كله ، وهو خرق واضح للقوانين الدولية واحتلال لأراضي دولة مستقلة ، يوجد ضحايا مدنيون ؛ ونزوح الآلاف".

    وبدأت تركيا بعد ظهر أمس الأربعاء هجوما عسكريا واسعا على مناطق في شمال شرقي سوريا ، وذلك بعد أن سحبت واشنطن قواتها من نقاط حدودية في شمال سوريا.

    ووصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العملية العسكرية التركية بأنها "فكرة سيئة" ، وقال " إن واشنطن لا توافق على هذا الهجوم".

    وطالبت دول أوروبية أنقرة بوقف هذه العملية العسكرية ، كما أعلنت جامعة الدول العربية ، في بيان الأربعاء ، أنها ستعقد السبت المقبل اجتماعا طارئا للبحث في الهجوم التركي على شمالي سوريا.

    وقال الأمين العام المساعد بالجامعة العربية حسام زكي "إنه تقرر عقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية العرب السبت 12 أكتوبر الحالي ، وذلك لبحث العدوان التركي على الأراضي السورية".

    هذا المحتوى من

    إعلان

    إعلان

    إعلان