• مقررة أممية في قضية خاشقجي: طلبت دخول القنصلية السعودية ولم أتلق ردًا

    09:12 م السبت 26 يناير 2019
    مقررة أممية في قضية خاشقجي: طلبت دخول القنصلية السعودية ولم أتلق ردًا

    جمال خاشقجي

    القاهرة – مصراوي:
    قالت مقرّرة الأمم المتحدة الخاصة المعنية بحالات الإعدام، أجنيس كالامارد، إنها قدمت طلبًا للوصول إلى موقع جريمة مقتل الصحفي جمال خاشقجي في قنصلية السعودية بإسطنبول وزيارة المملكة.

    وقُتلَ جمال خاشقجي، البالغ من العُمر 59 عامًا، في الثاني من أكتوبر الماضي، خنقًا فور وصوله القنصلية السعودية باسطنبول، وفق خطة كانت مُعدّة مُسبقًا، وتم تقطيع جثته والتخلص منها لاحقًا، حسبما أفادت النيابة العامة السعودية.
    وبحسب وكالة رويترز، أوضحت كالامارد التي بدأت مهمة لمدة أسبوع في تركيا بناء على دعوة من أنقرة الاثنين الماضي، أنها لم تتلق أي رد من السلطات السعودية حتى الآن حول طلبها.
    وأكدت أن التحقيق الذي تجريه حاليًا، سيكون خطوة ضرورية ومهمة، بين عدد آخر من الخطوات، التي تسعى لكشف الحقيقة، والمساءلة الرسمية عن المسؤلين على قتل خاشقجي.
    واستطردت مقررة الأمم المتحدة المعنية بالتحقيق في قضية مقتل خاشقجي، أنه ورد في تقريرها إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في يونيو، سيقدم التحقيق توصيات حول كيفية ضمان "المساءلة الرسمية والجنائية" لقتلة الصحفي السعودي.
    وقالت كالامارد إنها طلبت مدها بمعلومات من السلطات الأخرى، بما في ذلك في الولايات المتحدة.
    وأضافت أنه من المتوقع أن يساعد التحقيق على ضمان المساءلة للمسؤولين عن قتلة خاشقجي، منوهة بأنه قد يضع سبلًا جديدة لمنع وحماية الحقوق في حالات أخرى مشابهة.
    وكانت النيابة العامة السعودية، عقدت مطلع يناير الجاري، أولى جلسات محاكمة 11 مُدانًا بمقتل الإعلامي السعودي جمال خاشقجي في المحكمة الجزائية بمدينة الرياض.
    وألقت المملكة القبض على 21 شخصًا في إطار تحقيقاتها في القضية، ووجّهت تهمًا لـ11 منهم بالتورّط في الجريمة. ولم يتم العثور على جثة خاشقجي إلى الآن.

    إعلان

    إعلان

    إعلان