• ميركل تحث صربيا على مزيد من الإصلاحات

    03:07 م الثلاثاء 27 فبراير 2018
    ميركل تحث صربيا على مزيد من الإصلاحات

    المستشارة الألمانية انجيلا ميركل

    برلين (د.ب.أ)

    وعدت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل، صربيا، بدعمها على طريق انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي، وحثتها على إجراء المزيد من الإصلاحات.

    وفي أعقاب محادثة مع الرئيس الصربي الكسندر فوسيتش، قالت ميركل اليوم الثلاثاء في برلين: "نحن منبهرون بالكيفية التي تواصل بها صربيا السير على طريق الإصلاحات".

    ورأت ميركل أن نجاح مفاوضات الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي مرهون بمضي الإصلاحات قدما بالتحديد في مجالات سيادة القانون وحماية الحقوق الأساسية، وتسوية الصراع مع كوسوفو.

    وأعلنت كوسوفو، التي يقطنها ألبان فقط تقريبا، استقلالها عن صربيا قبل عشرة أعوام. وكانت غارات لحلف شمال الأطلسي (ناتو) في 1999، أجبرت الجيش الصربي ومتطوعين من الصرب، على مغادرة إقليم كوسوفو.

    ولا تزال صربيا ترفض استقلال كوسوفو، وتطالب بعودتها إلى الاتحاد الصربي، وفشلت المحاولات التي يقوم بها الاتحاد الأوروبي منذ سنوات عديدة للتوسط بين الجارتين المتنازعتين.

    من جانبه، قال فوسيتش إنه يجب التوصل إلى حل توافقي يمكن أن يعني خسارة للجانبين كليهما، وأكد أنه لا ينبغي أن تكون صربيا وحدها هي الخاسر، وشدد فوسيتش على عزم بلاده تحقيق تقدم في الإصلاحات في ملف سيادة القانون.

    ووجه الرئيس الصربي الشكر إلى ميركل على " التزامها الأمين" في تقريب غرب البلقان إلى الاتحاد الأوروبي، وقال إنه " لا يمكن وجود شيء أفضل لصربيا من استمرار تحسن علاقاتها مع ألمانيا".

    وتنتمي صربيا والجبل الأسود وألبانيا ومقدونيا إلى مجموعة دول البلقان، التي تتفاوض مع الاتحاد الأوروبي للانضمام إلى التكتل، وكانت المفوضية الاوروبية طرحت مطلع الشهر الجاري، استراتيجيتها الجديدة لدول غرب البلقان، وتتضمن هذه الاستراتيجية وعودا لصربيا بالانضمام إلى التكتل في موعد أقصاه 2025 في حال تحقيق إصلاحات سريعة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان