إعلان

تعليق جديد من زاهي حواس حول التمثال المسيء في فرنسا

11:45 م السبت 24 سبتمبر 2022
 تعليق جديد من زاهي حواس حول التمثال المسيء في فرنسا

زاهي حواس

كتب- يوسف عفيفي:

قال الدكتور زاهي حواس وزير الاثار الأسبق، إن الصورة المنتشرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي لتمثال شامبليون وهو يضع حذائه على رأس أحد ملوك القدماء المصريين، بإحدى الجامعات الفرنسية، لا يوجد بها إهانة للحضارة المصرية من وجهة النظر الفرنسية.

وأضاف في تصريحات خاصة: "الفرنسيون يحترمون الآثار المصرية بشكل غير عادي، وشامبليون له فضل على الآثار المصرية، ولكن منظر التمثال الذي يضع قدمه على رأس الفرعون المصري بالنسبة لنا يعد إهانة للحضارة المصرية، وبالتالي لا نقبل هذا المنظر إطلاقا، ولذا لابد أن تقدم فرنسا على اتخاذ إجراءات عاجلة لاحترام شعور الشعب المصري بإزالة هذه الصورة تماما، لأنه يجرح شعور المصريين".

وفي سياق آخر، تحتفل وزارة السياحة والآثار، خلال شهر سبتمبر الجاري، بمرور 200 عام على فك رموز الكتابة المصرية القديمة ونشأة علم المصريات على يد العالم الفرنسي "شامبليون" الذي فك رموز اللغة الهيروغليفية على حجر رشيد عام 1822، وذلك بإطلاق حملة ترويجية على المواقع الخاصة بها بمنصات التواصل الاجتماعي المختلفة لإبراز أهم وأميز القطع الأثرية التي تم الكشف عنها داخل كل محافظة من المحافظات المصرية، تحت عنوان: "تعرف على كنز في محافظتك".

من ناحيتهم، أعرب خبراء وعلماء الآثار المصرية، عن غضبهم الشديد من الصورة المنتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي والتي تظهر إهانة أحد ملوك القدماء المصريين، مطالبين الجهات المعنية في مصر بالتحرك الفوري لإزالة التمثال المهين لمصر وتقديم شكوى ضد الجامعة الفرنسية.

سوق مصراوى

محتوي مدفوع

إعلان

El Market