المهندس شريف إسماعيل يمثل مصر في مراسم التأبين الرسمية لجاك شيراك

04:12 م الإثنين 30 سبتمبر 2019
المهندس شريف إسماعيل يمثل مصر في مراسم التأبين الرسمية لجاك شيراك

المهندس شريف إسماعيل

باريس- أ ش أ:

كلَّف الرئيس عبد الفتاح السيسي، مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتيجية المهندس شريف إسماعيل، بتمثيل مصر في مراسم التأبين الرسمية للرئيس الفرنسي الأسبق جاك شيراك، الذي وافته المنية يوم الخميس الماضي عن عمر ناهز 86 عامًا.

وقد شارك المهندس شريف إسماعيل اليوم الاثنين، في مراسم الجنازة التي بدأت بقصر "الإنفاليد" العسكري في باريس، بحضور الرئيس الفرنسي الحالي إيمانويل ماكرون، قبل انتقالها لكنيسة "سان سولبيس" الكائنة بالدائرة السادسة للعاصمة الفرنسية، حيث توافد العديد من قادة العالم الحاليين والسابقين والشخصيات السياسية والأجنبية للتعبير عن تقديرهم للرئيس الراحل جاك شيراك.

وتأتي هذه الجنازة غداة مراسم تكريم شعبية ألقى خلالها آلاف الفرنسيين نظرة أخيرة على الرئيس الأسبق جاك شيراك بمجمع "الإنفاليد" الذي يضم رفات عدد من الزعماء الفرنسيين، أبرزهم نابليون بونابرت.

وأعرب سفير مصر لدى فرنسا ومندوبها الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) إيهاب بدوي عن خالص تعازي مصر لفرنسا وشعبها لفقدان أحد أهم وأبرز رؤساء الجمهورية الخامسة، الذي كان يُعد صديقًا مخلصًا لمصر التي كان يعشقها ويُثَمِّن حضارتها وثقافتها، والذي يحظى بحب واحترام وتقدير الشعب المصري والشعوب العربية، في ضوء مواقفه النبيلة والداعمة لقضاياها العادلة.

ويُعد شيراك -في نظر الفرنسيين- أفضل رئيس للجمهورية الخامسة (منذ 1958)، بالتساوي مع شارل ديجول، وفق استطلاع لمعهد "إيفوب" نشرته صحيفة "لوجورنال دو ديمانش" الأسبوعية.

يذكر أن جاك شيراك ترأس فرنسا لمدة 12 عامًا (1995-2007)، بعد أن شغل منصب رئيس بلدية باريس من 1977 إلى 1995.​

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان