• طلب إحاطة ضد رئيس جامعة القاهرة بشأن "مفاجآت حفل حماقي"

    12:23 م الأربعاء 24 أبريل 2019
    طلب إحاطة ضد رئيس جامعة القاهرة بشأن "مفاجآت حفل حماقي"

    الدكتور محمد عثمان الخشت

    كتبت- ميرا إبراهيم:

    تقدم النائب الدكتور إبراهيم عبد العزيزحجازي، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، بطلب إحاطة عاجل إلى رئيس مجلس النواب؛ لتوجيهه إلى رئيس الوزراء الدكتور المهندس مصطفى مدبولي، والدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي؛ بخصوص ما بدر من الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة من تصرفات لا تليق برئيس أعرق الجامعات ليس فقط بمصر ولكن بالوطن العربي خلال احتفال غنائي أقيم بصحن جامعة القاهرة.

    وطالب النائب، الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بالتحقيق العاجل مع رئيس الجامعة لما بدر منه من سلوك وأداء على المنصة يسيىء لاسم و تاريخ جامعة القاهرة العريق التي تخرج منها عظماء وعلماء الوطن و العالم العربي أجمع وجلس على كرسي رئاستها عظماء الوطن على سبيل المثال وليس الحصر الأمير أحمد فؤاد وحسين رشدىي باشا، أحمد لطفي السيد، إبراهيم شوقي باشا، وعبد الوهاب مورو.

    وتابع: "في احتفالية غنائية للفنان محمد حماقي بجامعة القاهرة في أبريل الجاري، تم تسجيلها صوتًا وصورة وتداولت بكثافة على وسائل التواصل الاجتماعي، أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت، بطريقة جماهيرية من فوق منصة بحرم جامعة القاهرة كما قال سيادته بالحرف الواحد"علشان أنتم شباب زي الفل وأنتم اللي حتصنعوا المستقبل أنا عامل لكم مفاجأة" مثل هذا الأداء والإلقاء لا يصح صدوره من رئيس جامعة القاهرة، ما معنى "أنا عامل لكم مفاجأة وتبين بعد ذلك من بيان جامعة القاهرة أنها ليست مفاجأة".

    وأضاف حجازي: "بيان المفاجأة كالآتي: أولا، إعفاء كل طلاب المدن الجامعية من مصاريف شهر رمضان وثانيا، منح 5% درجات رأفة لكل طالب راسب في سنة البكالوريوس والليسانس لكي يتخرج وثالثا، إعفاء كل طالب بجامعة القاهرة من دفع المصاريف إذا لم يسددها حتى تاريخ الحفل ورابعا، منح جميع الطلاب بجامعة القاهرة من 25 أبريل حتى 29 ـبريل 2019 إجازة.

    وأكد عضو مجلس النواب عن دائرة القاهرة الجديدة، أن سلوك الدكتور محمد عثمان الخشت، وطريقة إلقائه للمفاجأة على حد تعبيره يعتبر اساءة وإهانة لسمعة جامعة القاهرة العريقة وإساءة وإهانة لجميع أساتذة الجامعات بمصر، مشيرا إلى أن أسلوب الإلقاء الذي احتذى به رئيس الجامعة لا يليق برئيس أكبر جامعة بالوطن العربي وسلوك غير مقبول من أستاذ جامعي، كما أنه رئيس أعرق وأرقى جامعة بالوطن العربي.

    واستطرد: "بغض النظر عن نوعية المفاجآت ومدى قانونيتها والتي اتضح من بيان جامعة القاهرة أنها لم تكن مفاجآت، وكثير منها يعمل به في الجامعة، لكن طريقة إلقائها من رئيس جامعة القاهرة العريقة يجعل من يشاهد هذا الفيديو وهو ليس بمسئول جامعي يدرك أنها منحة أو هبة من رئيس الجامعة، وكان الأجدر أن يكون إلقاء مثل هذه القرارات بطريقة أكثر وقارًا.

    1

    2

    إعلان

    إعلان

    إعلان