الأزهر يهنئ المرأة بيومها العالمي: شقائق الرجال وصانعة الأجيال

09:46 م الجمعة 08 مارس 2019
 الأزهر يهنئ المرأة بيومها العالمي: شقائق الرجال وصانعة الأجيال

الأزهر الشريف

كتب - محمود مصطفى:

هنأ الأزهر الشريف نساء مصر والعالم، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، الذي يوافق الثامن من مارس كل عام، مشددًا على مواصلة دعمه الكامل للمرأة ودورها البارز في المجتمع، بقوله: "النساء شقائق الرجال وصانعة الأجيال، وعنصر فعال في نهضة المجتمع".

وأكد الأزهر الشريف، في بيان له الجمعة، أن المرأة أثبتت نجاحها في تولي المسؤوليات والمساهمة في دعم مسيرة التطوير وتنمية المجتمعات، لا سيما في ظل التحديات الراهنة التي تضطلع فيها المرأة بدور محوري في الحفاظ على كيان الأسرة والمجتمع، مشيدًا بما تقدمه المرأة عمومًا والمرأة المصرية بشكل خاص في دعم عجلة الإنتاج وحفظ الأمن والاستقرار، عالِمة وعاملة ومعيلة ومربيَّة.

وأشار الأزهر الشريف، إلى أن موقفه تجاه المرأة نابع من الإسلام الذي كرم المرأة وسبق الجميع في منحها حقوقها كاملة، وحرر المرأة من القيود والأغلال التي كانت عليها في العصور السابقة، كما أن مساندة الأزهر للمرأة تأتي إيمانًا بدورها الإيجابي في التثقيف والتعليم وبناء الأوطان وترسيخ القيم الأخلاقية في المجتمع.

ويُذكِّر الأزهر بما تضمنته وثيقة الأخوة الإنسانية التي وقعها الأزهر الشريف والفاتيكان من تأكيد على حقوق المرأة، حيث شددت على أن الاعتراف بحق المرأة في التعليم والعمل وممارسة حقوقها السياسية هو "ضرورة ملحة"، وكذلك وجوب العمل على تحريرها من الضغوط التاريخية والاجتماعية المنافية لثوابت عقيدتها وكرامتها، وحمايتها من الاستغلال الجنسي، ووقف كل الممارسات اللاإنسانية والعادات المبتذلة لكرامة المرأة، والعمل على تعديل التشريعات التي تحول دون حصول النساء على كامل حقوقهن.

إعلان

إعلان

إعلان