• مُتحدث البرلمان: الجولان سورية 100 %.. وإعلان ترامب "مستفز ومرفوض"

    11:38 م الإثنين 25 مارس 2019
    مُتحدث البرلمان: الجولان سورية 100 %.. وإعلان ترامب "مستفز ومرفوض"

    الدكتور صلاح حسب الله

    كتبت- ميرا إبراهيم:

    رفض المتحدث باسم مجلس النواب صلاح حسب الله، مرسوم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتراف بسيادة اسرائيل على الجولان السوري المحتل، قائلاً إن أرض الجولان سورية بنسبة 100% طبقا لقرارات الشرعية الدولية، وإعلان ترامب لن يغير من واقع وتاريخ أرض الجولان السورية العربية.

    ووصف المتحدث - في بيان صحفي مساء اليوم الإثنين-، اعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيادة إسرائيل على الجولان بأنه "مستفز ومرفوض" من العالم كله الذى يعي جيدا أن الجولان سورية إحتلتها اسرائيل.

    وأشاد حسب الله، بموقف مصر ومؤسساتها بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي الواضح والقوي والثابت باعتبار الجولان السورية أرضا عربية محتلة وفقاً لقرارات الشرعية الدولية وعلى رأسها قرار مجلس الأمن الدولي رقم ٤٩٧ لعام ١٩٨١ بشأن بطلان القرار الذي اتخذته إسرائيل بفرض قوانينها وولايتها القضائية وإدارتها على الجولان واعتباره لاغيا وليست له أية شرعية دولية.

    وأكد أن هناك رفضا دوليا واسع النطاق وبشكل قاطع وحاسم لأي قرارات أو تصريحات تتنافى مع القرارات الدولية الأممية؛ مطالبا المجتمع الدولي بالتعاون البناء من أجل احترام قرارات الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة الذى يؤكد عدم جواز الاستيلاء علي الأرض بالقوة ، وهو ما ينعكس بشكل إيجابي على إحلال الأمن والسلم والتعايش الآمن في منطقة الشرق الأوسط والعالم بصفة عامة.

    وطالب المجتمع الدولي ومنظماته خاصة الأمم المتحدة بسرعة التحرك للأخذ والاستفادة من رؤية مصر والرئيس عبد الفتاح السيسي التي يطرحها سنويا في خطاباته أمام الأمم المتحدة بشأن مسيرة السلام فى منطقة الشرق الأوسط لإنهاء الاحتلال الاسرائيلي عن كامل الأراضي العربية المحتلة بما فيها الجولان السوري.

    ودعا صلاح حسب، المجتمع الدولي والأمم المتحدة وجامعة الدول العربية إلى الوقوف بكل قوة وراء الحقوق السورية الثابتة والمؤيدة بقرارات الشرعية الدولية في أرضه المحتلة.

    ووقّع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قرارًا يعترف بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان السورية المحتلة.

    وكان ترامب قد ذكر في تغريدة أن الوقت قد حان للاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان، في موقف اعترضت عليه دول عربية والأمم المتحدة بجانب دول غربية على رأسها بريطانيا.

    وتعتبر القوانين الدولية وقرارات الأمم المتحدة مرتفعات الجولان سورية تحتلها إسرائيل منذ عام 1967.

    وقال رئيس وزراء دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو إن الرئيس الأمريكي أظهر دعما لا يصدق لإسرائيل، مضيفًا موجها حديثه إلى ترامب "على مر السنوات كانت لإسرائيل الكثير من الأصدقاء في البيت الأبيض لكن لم نر صديقًا مثلك أبدًا".

    إعلان

    إعلان

    إعلان