• المهيري: قطاع السياحة أصبح أحد محركات التنمية المستدامة في العالم

    02:23 م الأحد 24 مارس 2019
    المهيري: قطاع السياحة أصبح أحد محركات التنمية المستدامة في العالم

    اللجنة الإقليمية للشرق الأوسط

    كتب- يوسف عفيفي:

    أكد محمد المهيرى، مستشار وزير الاقتصاد لشئون السياحة، ورئيس الدورة الـ 45 للجنة الإقليمية للشرق الأوسط، أن منطقة الشرق الأوسط من أفضل المقاصد السياحية في العالم، تضم مقومات سياحية فريدة ومتنوعة.

    وقال المهيري في كلمته اليوم، إن قطاع السياحة أصبح أحد محركات التنمية المستدامة في العالم، حيث يمثل 10% من إجمالى الناتج المحلي العالمي.

    ونوه إلى أن السياحة على مستوى الشرق الأوسط، طبقا لتقرير مجلس السياحة والسفر العالمي لعام 2018، بلغت مساهمة السياحة ما يقرب من 8.9% من إجمالى الناتج المحلى لدول المنطقة، بقيمة تعادل 224 مليار دولار، وساهم القطاع بنسبة 7.4% من إجمالي سوق العمل في المنطقة، أي ما يقرب من 5.5 مليون فرصة عمل.

    وأوضح ونوه إلى جني ثمار جهود دول الشرق الأوسط خلال العامين الماضيين، فطبقا للتقرير منظمة السياحة العالمية الصادر فى يناير 2019 لبيانات عام 2018، قادت المنطقة مسيرة النمو السياحي بزيادة 10%عن عام 2017، وسبقت باقي المناطق الجغرافية بالعالم.

    وتابع: نتطلع خلال العام الحاري لزيادة عدد السائحين للمنطقة، وندعو الجميع لدعم سبل التنمية السياحية ومنح المزيد من التسهيلات للزوار، وتكثيف الترويج، والتسويق للمقاصد السياحية، وعلى كل دول المنطقة العمل لرسم خريطة طريق وتبني رؤية استراتيجية مشتركة للسياحة.

    وطالب منظمة السياحة العالمية بمواصلة دعمها لدول الشرق الأوسط وزيادة حجم المبادرات والمشاريع والأنشطة التي تعزز القطاع السياحي، وتدعم عدداً من الملفات المرتبطة بالسياحة، مثل الأمن والسلامة والأثر الاقتصادي والبيئي والاجتماعي والتنمية المستدامة.​

    إعلان

    إعلان

    إعلان