• الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية تشير إلى قصة "خطابات الدم"

    06:32 م الأحد 20 أكتوبر 2019
    الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية تشير إلى قصة "خطابات الدم"

    خطابات الدم

    القاهرة- (مصراوي):

    أشارت الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية إلى قصة "خطابات الدم" المدفوعة بالبيانات، والتي نفذها مصراوي بالتعاون مع موقع إنفوتايمز Infotimes.

    ونشرت الشبكة عبر صفحتها على "فيسبوك"، القصة معنونةً بالأسئلة: "بالبيانات، كيف خاطبنا زعيم تنظيم داعش طوال فترة "إمارته" ؟، وكيف ارتبط اسم الجلالة بالموقف العسكري لدولة البغدادي؟".

    صورة 1

    وتُحلل قصة "خطابات الدم" المدفوعة بالبيانات، جميع خطابات زعيم "داعش" التي بثتها المؤسسة الإعلامية الرئيسية للتنظيم، المعروفة باسم "الفرقان" منذ منتصف 2014، حتى آخر تسجيل صوتي له في السادس عشر من سبتمبر الجاري؛ للوقوف على مدى تغير لغة خطاب البغدادي والسبب وراء ذلك التغيير، وما تعكسه تلك اللغة على وضع التنظيم وما تشير إليه مستقبلًا، وذلك بالاعتماد على رصد إجمالي كلمات كل خطاب ومقارنتها بإجمالي عدد كلمات الآيات القرآنية التي استند إليها في كل خطاب، مع إظهار النسبة المئوية للآيات من إجمالي الخطاب، وتسليط الضوء على معدل الكلمات الأعلى تكرارًا ومدلولاتها، ووضع تلك الخطابات في سياق الحدث عبر السنوات الخمس.

    من جانبه، غرد صحفي البيانات، في الـ"بي بي سي" إنجليزي، دانيال بالمبو، عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، متحدثًا عن قصة "خطابات الدم"، بقوله: "هل خطابات البغدادي سياسية أم دينية؟ وكيف انعكست لغة خطاباته على وضع تنظيم داعش؟".

    صورة 2

    لقراءة ومشاهدة الملف كاملاً عبر تقنية الـ Cross media اضغط هنا⇐ "خطابات الدم"

    لمشاهدة جميع ملفات مصراوي، عبر تقنية الـ Cross media.. اضغط هنا

    إعلان

    إعلان

    إعلان