• مصدر بالكنسية يكشف عن عقوبة الراهب يوئيل المقاري بعد شكوى "سرابيون"

    02:25 م الأحد 02 سبتمبر 2018
    مصدر بالكنسية يكشف عن عقوبة الراهب يوئيل المقاري بعد شكوى "سرابيون"

    الكنيسة الأرثوذوكسية

    كتب- إسلام ضيف:

    قال مصدر بالكنيسة الأرثوذوكسية، إن لجنة الرهبنة وشؤون الأديرة بالمجمع المقدس ستوقع عقوبة تأديبية على الراهب القس يوئيل المقاري، بعد تقديم الأنبا سرابيون مطران إيبارشية لوس أنجلوس شكوى رسمية للجنة بإساءة الراهب للبابا شنودة الثالث البطريرك السابق، ومخالفته قرار منع ظهور الرهبان على مواقع التواصل الاجتماعي.

    ورجح المصدر، الذي فضل عدم ذكر اسمه لمصراوي، اليوم الأحد، أن العقوبة المقرر تطبيقها على الراهب تشمل إيقافه عن الصلاة في الدير مدة لن تقل عن 6 أشهر.

    وكان الراهب القس يوئيل المقاري، قال في تسجيل صوتي انتشر على موقع التواصل الاجتماعي يوتيوب، إن هناك "تسيبًا وقع في دير أبومقار بعدما زاره البابا شنودة الثالث عام 2009 وإخضاعه له"، زاعمًا أن "هذا ما تسبب في ما حدث" في إشارة منه على مقتل الأنبا ابيفانيوس رئيس الدير.

    وأوضح يوئيل المقاري أن البابا شنودة قال لرهبان الدير في زيارة له: "أنا جاى أخرجكم من القمقم اللى كنتم فيه"، فسألته أى قمقم تقصد يا قداسة البابا؟".

    وتابع: "هل الرهبنة قمقم؟ الرهبنة التي يسميها البابا تواضروس رهبنة الكفن قمقم؟ ألم يدخلها الراهب باختياره، ما جرى في الدير ليس حرية بل خطية وكل من يرتكب الخطية عبد لها.. أي حرية يدعو لها؟"

    إعلان

    إعلان

    إعلان