• سائقو النقل: التزمنا بقرار عدم السير على الدائري "عشان خاطر مصر"

    01:50 م السبت 15 سبتمبر 2018
    سائقو النقل: التزمنا بقرار عدم السير على الدائري "عشان خاطر مصر"

    أرشيفية

    كتب - يوسف عفيفي:

    مع بدء قرار تطبيق حظر سير سيارات النقل الثقيل على الطريق الدائري، اختلفت ردود أفعال سائقي النقل حول القرار، ففي حين قال البعض إن التوقيت مناسب خاصة بعد تشغيل الطريق الإقليمي للقضاء على الزحام، قال آخرون بأن القرار سيوقف حالهم.

    وشهد الطريق الدائري، في الساعات الأولى، من صباح اليوم، انسيابية مرورية في الاتجاهين "الهرم والمرج"، بالإضافة إلى التواجد الأمني لمنع سائقي النقل الثقيل بالمرور على الطريق وتطبيق القانون.

    محمد جابر الشهير "بالصقر" سائق نقل، قال لمصراوي: "أنا بقالي عشرين سنة شغال على الطريق الدائري والدنيا ماشية زي الفل وشغالين مية مية ليل ونهار، جايين دلوقتي وتوقفوا حالنا".

    جابر أضاف: "القرار سيؤثر على حركة العمل وسيؤخر نقل البضائع في بعض الأحيان، بالإضافة إلى أن سعر الكارتة - رسم العبور- على الطريق الإقليمي حراقة قوي". عى حد قوله.

    ويشهد الطريق الدائرى الإقليمى تواجدا أمنيا ومروريا مكثفا على مدار اليوم، تزامنا مع تنفيذ قرار مجلس الوزراء بحظر سير سيارات النقل التي تزيد حمولتها عن 4 أطنان، وذلك على طول الطريق الدائري في "الطلعات والنزلات" لضبط المخالفين ومنع سيرهم واتخاذ الإجراءات اللازمة ضد من يخالف القرار وفقا لقرا مجلس الوزراء وتعليمات الإدارة العامة للمرور.

    منصور بدر الشهير "بمنصور شيفورليه" سائق نقل ثقيل أيضا، قال: "القرار جيد بس يا ريت الحكومة تراعينا برضو في سعر الكارتة على الطريق الإقليمي عشان نعرف نعيش ونشتغل والعملية تمشي".

    بدر أوضح لمصراوي: "عشان خاطر مصر مش هنمشي على الدائري بالنهار، والطريق الإقليمى يقضي على الزحام وسيفك التكدسات والزحام المروري في وسط البلد وهيقلل من عدد الحوادث".

    وأهابت وزارة الداخلية بقائدي السيارات الالتزام بتوقيتات الحظر المقررة، وقواعد وآداب المرور وإرشادات الطرق، فيما تقوم أجهزة وزارة الداخلية والمرور باتخاذ الإجراءات القانونية تجاه المخالفين فى نطاق مديريات الأمن التابعة لها المناطق المحددة من الإقليمي.

    ورغم تطبيق القرار بدءا من اليوم، رصدت عدسة مصراوي، أول سيارة نقل ثقيل، اليوم السبت، تخالف قرار الحكومة بعدم السير على الطريق الدائري من السادسة صباحًا حتى منتصف الليل، ولم تعترض أي خدمة مرورية السيارة، التي أكملت طريقها بشكل طبيعي، متجهة إلى المريوطية بالهرم.

    المواطن أحمد عدلي، موظف في إحدى شركات القطاع الخاص، أشاد بالقرار قائلا: "الله ينور يا سيسي، القرار يحافظ على سلامة سيارات الأجرة والملاكي والمواطنين أثناء سيرهم على الطريق الدائري ويمنع الكوارث التي تحدث يوميا".

    عدلي قال لمصراوي، "بس ياريت القرار يستمر علطول دون توقف أو مجاملة لأحد أو عشان خاطر حد مسئول أو كبير أو صاحب مصلحة في البلد".

    وافتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، منذ أيام الطريق الدائرى الإقليمى الجديد، الذى بات الحل السحرى للقضاء على التكدس والزحام في القاهرة، وتقليص عدد حوادث الطرق التى ارتفعت بنسبة ملحوظة.​

    إعلان

    إعلان

    إعلان