أوباما يطالب بسرعة عودة الحكم المدني في مصر

02:15 ص الخميس 04 يوليه 2013
أوباما يطالب بسرعة عودة الحكم المدني في مصر

كتب - محمد الحكيم:

أصدر الرئيس الأمريكي باراك أوباما بياناً، الأربعاء، نشرته صحيفة ''واشنطن بوست'' يدعو خلاله القوات المسلحة المصرية إلى العودة بسرعة إلى الحكم المدني، وعبر الرئيس الامريكي باراك اوباما عن قلقه العميق لعزل الرئيس المصري محمد مرسي يوم الاربعاء ،   وتعطيل العمل بالدستور، وطالب بعودة سريعة الي حكومة مدنية منتخبة ديمقراطيا.

وفي بيان مكتوب يعقب على الاحداث المثيرة التي تتداعى في القاهرة قال اوباما انه اصدر توجيهات الي الاجهزة الامريكية المعنية لمراجعة أبعاد تدخل الجيش لتقرير هل سيكون لها اي تأثير على المعونة الامريكية لمصر.

وحث الجيش المصري على تفادي اي اعتقال تعسفي لمرسي وانصاره مضيفاً ''إن أصوات أولئك الذين احتجوا سلميا يجب أن تسمع ، بمن فيهم أولئك الذين رحبوا بتطورات اليوم ، وأولئك الذين دعموا الرئيس مرسي وأدعو جميع الأطراف إلى تجنب العنف ، وإلى الجلوس معا من أجل استعادة دائمة للديمقراطية في مصر''.

وتابع أوباما :''أدعو الآن الجيش المصري إلى التحرك بسرعة وبمسؤولية نحو إعادة السلطة الكاملة مرة أخرى إلى حكومة مدنية منتخبة ديمقراطيا في أقرب وقت ممكن من خلال عملية شاملة وشفافة ، وإلى تجنب أي اعتقالات تعسفية للرئيس مرسي وأنصاره''، وأمر أوباما مساعديه بمراجعة المساعدات الأمريكية لمصر ، حيث أن القانون الأمريكي يحظر تقديم المساعدات للبلدان التي تعزل زعماءها الديمقراطيين عبر انقلاب عسكري ، على الرغم من عدم استخدام أوباما لهذا المصطلح في بيانه المختارة كلماته بعناية.

واستطرد البيان ''إن الولايات المتحدة لا تزال تعتقد اعتقاداً راسخاً بأن أفضل أساس للاستقرار الدائم في مصر هو نظام سياسي ديمقراطي بمشاركة جميع الأطراف وجميع الأحزاب العلمانية والدينية، والمدنية والعسكرية، ونحن نتوقع أن يضمن الجيش حقوق الرجال والنساء بما فيها حق التظاهر السلمي، والحفاظ على نزاهة المحاكمات والابتعاد عن المحاكمات العسكرية''.

إعلان

إعلان

إعلان