• حجازي: تطوير فروع بنك القاهرة في 3 سنوات وفقا للعلامة التجارية الجديدة

    02:40 م الخميس 18 أبريل 2019

    كتبت- منال المصري:

    قال حازم حجازى نائب رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، إن البنك وضع خطة تستهدف عملية تطوير شاملة لفروع البنك وفقا للهوية والعلامة التجارية الجديدة لبنك القاهرة خلال السنوات الثلاث المقبلة.

    وأضاف حجازي أن البنك قام بتجهيز 30 فرعا تقريبا لتصبح مؤهلة لاستقبال وخدمة ذوي القدرات الخاصة من إجمالي فروع البنك البالغة 221 فرعا ووحدة مصرفية.

    جاء ذلك خلال خلال المؤتمر الذي عقده البنك اليوم الخميس للإعلان عن تغيير العلامة التجارية، والكشف عن نتائج أعمال البنك خلال العام الماضي، بحضور طارق فايد رئيس مجلس إدارة البنك، وعمرو الشافعي نائب رئيس البنك، وموظفي البنك.

    وذكر حجازي أن البنك أطلق 4 فروع جديدة خلال الربع الأول من العام الجاري، كما يركز البنك على تحقيق رؤية البنك المركزي والدولة في تحقيق الشمول المالي حيث يعتزم البنك إطلاق أول فرع ذكي للبنك خلال العام الجاري.

    وأشار إلى أن البنك يعمل أيضا على تطوير ماكينات الصراف الآلي التابعة له، والمخطط زيادتها إلى 1100 ماكينة خلال العام الجاري، مع إضافة ماكينات صراف آلي تفاعلية مزودة بأحدث التقنيات التكنولوجية، على حد قوله.

    وأوضح حجازي أن البنك يمتلك خطة توسعية خارجية، حيث افتتح مكتبا تمثيليا في الإمارات، كما ينتظر البنك صدور موافقة المركزي للاستحواذ علي بنك القاهرة الدولي كمبالا في أوغندا بنسبة 100%، في إطار توسع البنك في دول شرق أفريقيا كما تم الإعلان عن ذلك سابقا.

    وقال عمرو الشافعي نائب رئيس بنك القاهرة، إن البنك يمتلك دورا فعالا في ترتيب وإدارة القروض المشتركة سواء بشكل فردي أو بالتعاون مع بنوك أخرى لتمويل المشروعات القومية.

    وأضاف أن البنك استحدث إدارة جديدة لقطاع المعاملات المصرفية الدولية لطرح حلول مصرفية مبتكرة للعملاء في مجال إدارة السيولة والتدفقات النقدية لتمويل العمليات التجارية الخارجية.

    وذكر طارق فايد أن خطة تطوير هوية البنك تعد محورا أساسياً لتحقيق رؤية جديدة للبنك والتي تعتمد على تقديم منتجات وخدمات مصرفية متنوعة المبتكرة التي تتواكب مع الاقتصاد الرقمي.

    وقال فايد، خلال المؤتمر، إن البنك نجح في استقطاب 400 ألف حساب جديد خلال العام الماضي، وكذلك 100 ألف عميل في المشروعات متناهية الصغر.

    وكان بنك القاهرة أعلن بداية الشهر الجاري، أنه حقق صافي أرباح بعد الضرائب بقيمة 2.5 مليار جنيه، خلال العام الماضي، مقابل 0.8 مليار جنيه في 2017، بنسبة نمو تخطت 200%.

    وسجل إجمالي الأصول بالبنك 165.7 مليار جنيه في نهاية 2018 بنسبة زيادة 13% مقارنة بعام 2017، بحسب البيان.

    وزادت محفظة القروض بواقع 21.4 مليار جنيه بنسبة زيادة 48% خلال العام الماضي مقارنة بعام 2017، لتصل في نهاية 2018 إلى 66 مليار جنيه، كما زادت محفظة قروض الشركات بمعدل نمو 90% مقارنة بعام 2017.

    كما ارتفعت محفظة قروض الشركات المتوسطة والصغيرة بالبنك بنسبة 105% خلال العام الماضي مقارنة بعام 2017، وزادت محفظة التجزئة المصرفية بمعدل نمو وصل إلى 13%، وحققت محفظة القروض متناهية الصغر معدلات نمو بلغت 100%، وحققت محفظة التمويل العقاري نموا بنسبة 90%، وفقا للبيان.

    وسجلت محفظة الودائع بالبنك خلال العام الماضي زيادة بواقع 9 مليارات جنيه لتصل إلى 131 مليار جنيه في نهاية العام، وبنسبة زيادة 7.5% مقارنة بعام 2017.

    إعلان

    إعلان

    إعلان