محافظ البنك المركزي يفتتح المؤتمر المصرفي العربي الأحد المقبل بالقاهرة

12:19 م الثلاثاء 03 ديسمبر 2019
محافظ البنك المركزي يفتتح المؤتمر المصرفي العربي الأحد المقبل بالقاهرة

طارق عامر محافظ البنك المركزي

كتب- منال المصري:

قال اتحاد المصارف العربية، إن طارق عامر محافظ البنك المركزي يفتتح المؤتمر المصرفي العربي السنوي لعام 2019، يوم الأحد المقبل في القاهرة تحت اسم "انعكاسات التقلبات السياسية على مسار العمل المصرفي".

وأشار الاتحاد في بيان صادر عنه اليوم الثلاثاء، إلى أنه سيتم عقد المؤتمر الذي ينظمه الاتحاد، على مدار يومين متتاليين وسط حضور كبير من محافظي البنوك المركزية العربية، ومسؤولو البنوك المصرية والعربية بمشاركة أكثر من 700 شخصية قيادية مصرفية ووزراء عرب.

وبحسب الاتحاد، سيحضر المؤتمر العديد من القيادات المصرفية في مقدمتهم محمد جراح الصباح، رئيس مجلس إدارة اتحاد المصارف العربية، وهشام عز العرب، رئيس مجلس إدارة اتحاد بنوك مصر، وجوزيف طربيه، رئيس مجلس إدارة الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب، وأحمد بن عبد الكريم الخليفي، محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي.

كما سيحضر المؤتمر عدنان أحمد يوسف، رئيس جمعية مصارف البحرين، والرئيس السابق لاتحاد المصارف العربية وعزام الشوا، المحافظ بسلطة النقد الفلسطينية، وجمال نجم، نائب محافظ البنك المركزي المصري، ومحمد الإتربي، نائب رئيس اتحاد المصارف العربية وممثل القطاع المصرفي المصري.

ويشارك بالمؤتمر أيضا محمود محيّ الدين، النائب الأول لرئيس البنك الدولي، ووسام فتوح الأمين العام لاتحاد المصارف العربية، ورامي أبو النجا وكيل محافظ البنك المركزي لأسواق النقد والعلاقات الخارجية.

وأضاف الاتحاد أن وسام فتوح سيعلن عقب كلمته بالمؤتمر عن جائزة الرؤية القيادية لعام 2019.

وسيضم اليوم الأول من المؤتمر، بحسب البيان، جلستي عمل، الأولى بعنوان "الإصلاحات الاقتصادية وأثرها في تحقيق الأمن الاقتصادي والاجتماعي"، وسيدير الجلسة عزام الشوا، وسيلقي الكلمة الرئيسية كمال حسن علي، الأمين العام المساعد للشؤون الاقتصادية، بجامعة الدول العربية.

وتضم الجلسة متحدثين رامي أبو النجا، وهشام عكاشة، رئيس مجلس إدارة البنك الاهلي المصري، وشيرين الشرقاوي، مساعد وزير المالية للشؤون الاقتصادية، وأسامة أحمد بن صالح بخاري، عضو مجلس الإدارة ورئيس لجنة الممارسات البنكية بغرفة التجارة الدولية السعودية، وهاني فرحات، كبير الاقتصاديين، ورئيس وحدة البحوث ببنك مصر.

أما الجلسة الثانية ستنعقد تحت عنوان "دور برنامج الطروحات الحكومية في تنشيط سوق المال"، وسيلقي الكلمة الرئيسية محمد فريد صالح رئيس مجلس إدارة البورصة، وسيتولى إدارة الجلسة رامي الدكاني، الأمين العام، لاتحاد البورصات العربية.

وتتضمن قائمة المتحدثين بالجلسة طارق فايد، رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، ومحمد صالح الحوراني رئيس مجلس إدارة هيئة الأوراق المالية بالأردن، وخالد عبد الرحمن، مساعد وزير المالية لعمليات أسواق المال، وكريم عوض الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية هيرميس، وخالد أبو هيف الرئيس التنفيذي لشركة الملتقى العربي للاستثمار.

فعاليات اليوم الثاني

أشار الاتحاد إلى أن اليوم الثاني سيتم عرض فيلم قصير حول: "الاقتصاد الرقمي- تحول الصناعة المصرفية"، كما سيضم ثلاث جلسات عمل، الأولى منها بعنوان "انعكاسات التقلبات السياسية على مسار العمل المصرفي" وتشمل محاور واقع عمل المصارف في مناطق النزاع، والتأثيرات السلبية على حركة الاستثمار، وهروب الرساميل، والانعكاسات على الأوضاع المالية والنقدية.

وتشمل قائمة المتحدثين بالجلسة جمال نجم، وزياد خلف عبد، رئيس مجلس إدارة مصرف التنمية الدولي، بالعراق، وجمال الطيب عبد الملك، رئيس مجلس إدارة مصرف التجارة والتنمية بليبيا، وميرفت زهدي سلطان، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للبنك المصري لتنمية الصادرات، وخالد الوزني، رئيس مجلس إدارة البنك العربي بسوريا، ورئيس هيئة الاستثمار بالأردن، وأحمد بن سنكر، المدير العام بالبنك الأهلي اليمني، وموريس متى الخبيرالاقتصادي والإعلامي في قناة "MTV" بلبنان.

وتأتي الجلسة الثانية بعنوان "أثر ضغوطات التشريعات الدولية على العمل المصرفي"، وتضم محاور نقاشية حول تطبيق التشريعات الدولية والتعامل مع العقوبات وتلبية متطلبات المصارف المراسلة والمصارف بين الالتزام بالتشريعات والاستمرار في عملها التقليدي، واستبيان اتحاد المصارف العربية حول مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

ومن المقرر أن يدير الجلسة أنطوان حبيش، خبير مالي ومصرفي، والمستشار الاستراتيجي لمجموعة الامتثال لمكافحة الجرائم المالية في منطقة الشرق وشمال أفريقيا كندا، ويضم المتحدثون بالجلسة ليندسي ميريل الملحق المالي للمملكة العربية السعودية ومملكة البحرين ووزارة الخزانة الأمريكية، والسفارة الأمريكية في الرياض.

كما تضم قائمة المتحدثين عادل القليش، نائب رئيس اللجنة الدائمة لمكافحة غسل الأموال بالسعودية، وحازم عميرة وكيل المحافظ المساعد بالبنك المركزي المصري، ونائب المدير التنفيذي لوحدة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، وحنا أيوب، مستشار أعمال دولي واستراتيجي، بلبنان.

وأشار الاتحاد إلى أن الجلسة الثالثة والأخيرة في اليوم الثاني من المؤتمر عن "الثورة الصناعية الرابعة والتغيرات التي أحدثتها التكنولوجيا المالية في العمل المصرفي"، وتشمل محاور رئيسية هي آفاق تطبيق الثورة الصناعية الرابعة في المنطقة العربية، وتعزيز الابتكارات الجديدة في الصناعة المصرفية، وإيجابيات وسلبيات التحول إلى الصيرفة الرقمية، والفجوة بين الرقابة والتطور السريع للتكنولوجيا المالية، وواقع الصيرفة الإسلامية في ظل تطورات التكنولوجيا المالي.

ويدير الجلسة جاد الفارس، رئيس تطوير السوق المخاطر بشركة Refinitiv، الإماراتية، والمتحدثون المشاركون مجدي حسن المدير الإقليمي لمصر وباكستان، بشركة ماستركارد، وأشرف صبري، الرئيس التنفيذي لشركة فوري بمصر.

إعلان

إعلان