• بنك التنمية الصناعية يوقع اتفاق قرض مع "تمويلي" بقيمة 50 مليون جنيه

    01:43 م الثلاثاء 25 ديسمبر 2018
    بنك التنمية الصناعية يوقع اتفاق قرض مع "تمويلي" بقيمة 50 مليون جنيه

    توقيع اتفاق القرض بين بنك التنمية الصناعية وشركة ت

    كتبت- منال المصري:

    وقع بنك التنمية الصناعية، اليوم الثلاثاء، على اتفاق قرض بقيمة 50 مليون جنيه مع شركة "تمويلي" للمشروعات متناهية الصغر، بهدف إعادة إقراض المبلغ لتمويل المشروعات متناهية الصغر الخاصة بمحدودي الدخل والفئات الأكثر احتياجاً في المجتمع.

    وبحسب بيان من البنك اليوم، وقّع الاتفاق ماجد فهمي رئيس مجلس إدارة بنك التنمية الصناعية، مع عمرو كمال أبو العزم رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة "تمويلي".

    وقال البنك إن القرض يستهدف الوصول إلى 8 آلاف عميل في كافة محافظات الجمهورية من خلال التمويلات المذكورة لأصحاب المنشآت متناهية الصغر، وذلك للحد من البطالة وتوفير فرص عمل، وتحسين دخل الأسر البسيطة وهو ما يصب في مصلحة الاقتصاد القومي.

    وقال ماجد فهمي إن محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بالبنك بلغت نحو 3.4 مليار جنيه تتراوح بين 2.8 مليار جنيه تمويلات مباشرة، و600 مليون استخدامات غير مباشرة (اعتمادات مستندية أو خطابات ضمان).

    وأضاف أن المشروعات متناهية الصغر تستحوذ على 1.2 مليار جنيه من إجمالي محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، بعدد عملاء 100 ألف عميل للمشروعات متناهية الصغر.

    وذكر فهمي أن البنك يحتل المركز الرابع في تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بين البنوك الأكثر نشاطاً في هذا التمويل.

    وأشار إلى أن البنك يعتزم ضخ تمويلات جديدة بقيمة 750 مليون جنيه أخرى خلال الأيام المقبلة.

    وقال حمدي عزام نائب رئيس مجلس إدارة البنك، إن البنك وقع على 14 عقداً مع جهاز تنمية المشروعات الصغيرة بقيمة إجمالية 572 مليون جنيه خلال العام الجاري، آخرها توقيع بروتوكول تعاون لضخ حزمة تمويلات جديدة بقيمة 100 مليون جنيه ضمن مشروع "بشاير الخير".

    وأضاف عزام أن البنك يستهدف نمو محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر إلى 5 مليارات جنيه خلال 2019، عبر مجموعة من البرامج التمويلية المتخصصة التي يقدمها البنك في هذا القطاع.

    وقال عمرو أبو العزم إن شركته نجحت في الحصول على تمويلات بقيمة 200 مليون جنيه من 4 بنوك خلال عام 2018 لإعادة ضخها في المشروعات متناهية الصغر، كخطوة أولى للوصول إلى حجم تمويلات يقدر بـ 1.4 مليار جنيه خلال 3 سنوات يوجه 35% منها لقطاع المرأة.

    وقال أحمد خورشيد الرئيس التنفيذي وعضو مجلس الإدارة المنتدب لشركة "تمويلي"، إن شركته ساهمت مؤخراً في دعم منظومة الشمول المالي ودمج قطاع عريض من الاقتصاد الحر داخل الاقتصاد الرسمي.

    وأضاف أن الشركة تسعى لمضاعفة هذه الأعداد من خلال خطتها للوصول إلى محدودي الدخل في الوجهين القبلي والبحري، وتعزيز انتشارها الجغرافي للوصول بعدد فروعها من 13 فرعاً حالياً إلى 60 فرعاً بحلول 2020.

    وذكر خورشيد أن "تمويلي" قامت مؤخراً ببناء قاعدة بيانات قوية بكل الفئات المستهدفة وميكنة دورة صرف التمويلات وذلك لتطبيق الحصول على قروض الشركة خلال يوم واحد عبر أساليب التكنولوجيا المالية الحديثة، كما تسعى الشركة لتدشين أكاديمية لتدريب حديثي التخرج على سوق العمل بالتمويل متناهي الصغر خلال عام 2019.

    إعلان

    إعلان

    إعلان