قطع زوجته نصفين وترك طفلتيه لدى أقاربه: "مراتي طفشت من البيت"

01:46 م الأربعاء 21 أغسطس 2019
قطع زوجته نصفين وترك طفلتيه لدى أقاربه: "مراتي طفشت من البيت"

جثة صورة ارشيفية

كتب- محمد شعبان:

تفاصيل جديدة حملتها أوراق التحقيق في جريمة مقتل سيدة على يد زوجها بالهرم، والذي قطعها نصفين مستخدمًا ساطور لشكه في سلوكها.

تحريات المباحث أشارت إلى أن الزوجين رُزقا بطفلتين، وأن المتهم ارتكب جريمته داخل المنزل، واصطحب فلذتي كبده إلى أحد أقاربه وأخبره "مراتي طفشت من البيت".

تعود تفاصيل الواقعة إلى العثور على جوال بداخله الجزء السفلي لجثة سيدة ترتدي بنطالا، وشكل اللواء محمود السبيلي مدير مباحث الجيزة فريق بحث ترأسه العقيد محمد راسخ، مفتش مباحث الهرم، والرائد كريم عبد الواحد، وكيل فرقة الهرم؛ تركزت جهوده على فحص بلاغات التغيب ومراجعة كاميرات المراقبة للوقوف عما إذا رصدت إلقاء أحد الأشخاص للجوال وأخذ عينة بواسطة الطب الشرعي لتحديد هويتها.

جهود البحث والتحري التي قادها الرائد هاني عجلان، معاون مباحث الهرم، توصلت إلى أن الجوال جرفه التيار من مناطق جنوب الجيزة، وأن الجثة لربة منزل تبلغ من العمر 23 سنة.

أصابع الاتهام اتجهت إلى زوج المجني عليها "سائق يبلغ من العمر 40 سنة"، لاسيما طريقة القتل بدافع الانتقام، ليوجه اللواء سامح الحميلي، نائب مدير مباحث الجيزة، بتكثيف التحريات حول طبيعة العلاقة الزوجية بينهما.

مع إتمام عملية جمع المعلومات بدأت الصورة واضحة أمام فريق البحث، وبات الشك يقينا، وتبين أن السائق قتل زوجته وقطعها نصفين داخل المنزل، ووضع كل جزء داخل جوال وتخلص منهما في منطقتين مختلفتين.

عقب تقنين الإجراءات واستصدار إذن من النيابة العامة، تمكنت مأمورية قادها الرائد كريم عبد الواحد، وبمشاركة الرائد حسام عبد المنصف معاون مباحث الهرم، من ضبط المتهم حال هروبه إلى الصعيد إذ اشتعلت النيران بالسيارة التي كان يستقلها ونُقل إلى المستشفى للعلاج.

أقر المتهم بجريمته لشكه في سلوك زوجته قائلاً: "مراتي بتخوني"، وتحرر المحضر اللازم، وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.

إعلان

إعلان

إعلان