• "شيماء" تطلب الخلع من صاحب شركة تصدير: "عزم السكرتيرة على العشا​"

    07:01 ص الأحد 17 مارس 2019
    "شيماء" تطلب الخلع من صاحب شركة تصدير: "عزم السكرتيرة على العشا​"

    أرشيفية

    كتب- فاطمة عادل:

    أقامت "شيماء. م"، دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة تطالب فيها بخلع زوجها "م. ع"، مبررة طلبها: "دخلت عليه لاقيته بياكل مع السكرتيرة بتاعته، وأول ما شافتني وشها جاب ألوان وخرجت تجري".

    وقالت الزوجة في الدعوى رقم 4257 لسنة 2018، إنها تزوجت منذ سنة ونصف من صاحب شركة تصدير مستلزمات نسائية، تقليديا عن طريق أسرتي، وبعد التعارف وافقت على الزواج لكونه متيسر ماديًا وقادر على تلبية متطلباتي.

    وأضافت صاحبة الـ27 عاما: "عشت معاه أجمل شهر بحياتي في الإسكندرية، ظهر بكل تصرفاته التي جعلتني اتمسك بشخصيته الحنونة والجدعة والطيبة، وبعد الرجوع إلى القاهرة، شخصيته العملية غيرت حياتنا، فزوجي يجلس معي بأخر الأسبوع فقط، وكلما طالبته بقضاء أسبوع إجازة، يٌفضل الشغل عني".

    وتابعت "شيماء" أنها حاولت تغير الروتين الذي ألم بهما بعد فترة من زواجهما، فقررت الذهاب إليه في العمل لمفاجئته والجلوس معه، وبعد الوصول إلى الشركة، اندهشت لعدم وجود السكرتيرة على مكتبها، وعند دخولها لزوجها رأتها تأكل معه العشاء وسط ضوء الشموع.

    وواصلت: "هربت السكرتيرة فور رؤيتي وظل زوجي يتشاجر معي علي تواجدي بالمكان بدون علمه، والغريب أنه لم يظهر على كلامه الكسوف أو الخوف مما فعله، حينها شعرت بإحراج شديد أمام الموجودين، تركت المكان وذهبت لمنزل أسرتي باكية حالي".

    ختتمت الزوجة: "رفض الطلاق وديًا، فلم يكن أمامي إلا الذهاب لمحكمة الأسرة في مصر الجديدة، لرفع دعوى خلع ضده، ومازالت منظورة حتى الآن".

    إعلان

    إعلان

    إعلان