• هل عقاب الدنيا يعفي من عقاب الآخرة؟.. أستاذ أزهري يجيب

    07:01 ص الأربعاء 04 سبتمبر 2019
    هل عقاب الدنيا يعفي من عقاب الآخرة؟.. أستاذ أزهري يجيب

    هل عقاب الدنيا يعفي من عقاب الآخرة

    كتبت - سماح محمد:

    ورد سؤال إلى الدكتور صبري عبد الرؤوف - أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر - من أحد مستمعي الإذاعة يقول: "هل إقامة الحد أو تطبيق العقاب في الدنيا على القاتل أو السارق أو الزاني أو غير ذلك يعفيه من عقاب الآخرة؟".

    فأجاب عبد الرؤوف قائلاً: أن هذا الأمر جاء فيه نص صريح في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال: "وَمَن أَصَابَ مِن ذَلِكَ شَيئًا فَعُوقِبَ فِي الدنيَا، فَهُوَ كَفارَةٌ لَهُ"، فمن عوقب في الدنيا فقد أخذ جزاءه.

    وتابع استاذ الفقه المقارن من خلال برنامج (بين السائل والفقيه) المذاع عبر أثير إذاعة القرآن الكريم أن الله سبحانه وتعالى أكرم من أن يعاقب الإنسان على معصية مرتين، ولكن يُشترط أن يلي العقاب الندم على ما فعل وأن يعمل الإنسان عملًا صالحًا حتى يقبل الله توبته.

    إعلان

    إعلان

    إعلان