لماذا يتم الاحتفال باليوم العالمي للتراث في الـ18 من إبريل كل عام؟

10:04 ص الأربعاء 18 أبريل 2018
لماذا يتم الاحتفال باليوم العالمي للتراث في الـ18 من إبريل كل عام؟

لماذا يتم الاحتفال باليوم العالمي للتراث في الـ 18

كتبت- بسمة أبوطالب:

تحتفل دول العالم في الـ 18 إبريل من كل عام باليوم العالمي للتراث، بعد اختيار المجلس الدولي للمباني والمواقع الأثرية الـ"ICOMOS" للاحتفاء به برعاية منظمة اليونسكو ومنظمة التراث العالمي لحماية التراث الإنساني، حسب الاتفاقية التي أقرها المؤتمر العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة في باريس في عام 1972.

وتم توقيع هذه الاتفاقية، بسبب العبث بالمواقع الأثرية وتدميرها، وغياب التشريعات والأنظمة والسياسات العامة التي تلزم المؤسسات والأفراد بالحفاظ على المواقع التراثية والأثرية، وفقًا لموقع " icomos"، المجلس الدولي للمعالم والمواقع.

واقترح المجلس الدولي للمعالم والمواقع "ICOMOS" تحديد اليوم الدولي للمعالم والمواقع الأثرية بتاريخ 18 إبريل 1982، والذي تم إقراره رسميًا منذ عام 1983، ليصبح مناسبة سنوية تهدف للتعريف والتوعية بأهمية التراث والترويج له فى مختلف دول العالم من خلال مفرداته الثرية.

وموضوع اليوم الدولي للآثار والمواقع هذا العام، هو "التراث للأجيال" الذي يقوده مجموعة من المهنيين الناشئين في المجلس الدولي للمعالم والمواقع.

ويذكر أن ICOMOS" " هي جمعية مهنية تعمل من أجل حفظ وحماية أماكن التراث الثقافي في جميع أنحاء العالم تأسست في عام 1965 نتيجة لميثاق البندقية عام 1964، ويقدم توصيات لمنظمة اليونسكو عن مواقع التراث العالمي (World Heritage Site).

إعلان

إعلان

إعلان