إعلان

واقعة صادمة.. شاب بريطاني يريد إعدام أمه والسبب غير متوقع

05:00 م الأربعاء 08 نوفمبر 2023

كتب – سيد متولي

يريد شاب بريطاني إعدام أمه والتخلص منها، بسبب واقعة صادمة، بعدما رآها تقتل زوجها ووالده بمساعدة عشيقها.

ووفقا لصحيفة telegraph البريطانية، أدلى أرجون سينج، 17 عاما، بشهادته بعد أن شاهد والدته تنهي حياة والده عندما كان عمره تسع سنوات فقط.

وقال الابن المراهق لامرأة بريطانية، أدينت بقتل زوجها في الهند، إنه يريد إعدامها.

وكان الابن سينج يبلغ من العمر تسع سنوات فقط عندما شهد جريمة القتل، وكانت شهادته أساسية لضمان إدانتها.

وفي الشهر الماضي، حُكم على والدته رامانديب كور مان، 38 عامًا، بالإعدام لقتلها زوجها سوكجيت سينج، 34 عامًا، خلال عطلة عائلية عام 2016 في الهند.

واستمعت المحكمة إلى كيفية قيام الزوجة بوضع المهدئات في طعام زوجها قبل إنهاء حياته.

وقال الشاب: "ليس هناك الكثير من الأطفال الذين يشاهدون أمهاتهم تقتل والدهم ثم يقدمون أدلة على ذلك، كيف تحاول الاستمرار في حياتك بعد شيء كهذا؟"

ويتذكر الشاب تفاصيل تلك الليلة: "كنت نائما ثم سمعت ضجيجا، نظرت من تحت الملاءة وكانت أمي تخنق والدي بالوسادة، حيث خططت لجريمة القتل مع عشيقها جوربريت سينج، صديق طفولة زوجها".

الموت شنقا

وقال الشاب أن عشيق والدته ضرب والده على رأسه بمطرقة،: "أذكر أنهما دار بينهما حوار قائلين: إنه لا يزال على قيد الحياة. علينا القضاء عليه، ثم أخذت أمي السكين وأنهت حياته."

واعترف جوربريت سينج بالجريمة وحُكم عليه بالسجن مدى الحياة.

وكان الشاب سينج قد عاد إلى بريطانيا عندما أُعلن الحكم على والدته عقب محاكمتها في محكمة منطقة شاه جهان في ولاية أوتار براديش شمال الهند، والآت يتم تنفيذ عقوبة الإعدام عادة شنقا.

وذكر الابن أنه يريد أن يتواجد لحظة إعدام والدته، مضيفا أنه ليس خائفًا من رؤية الأمر، بل وصف أن هذا سيمنحه الرضا والراحة، ويريد تحقيق العدالة من أجل والده، وإن والدته تستحق الإعدام.

وأضاف أنه ليس نادما على الإدلاء بشهادته، متابعا أنه يجب أن يكون شجاعا وفخورا بما فعله من أجل والده.

unnamed

فيديو قد يعجبك: