تناول الأم أدوية علاج الإدمان تسبب في كارثة لطفلها

10:30 ص الأربعاء 18 يوليه 2018

كتبت- هدير غيث:

اتهمت الحكومة الأمريكية أم، وتسمي سامانسا جونز، 30 سنة، من ولاية بنسيلفانيا الأمريكية، بقتل طفلها الرضيع، الذي لم يكتمل الـ 11 أسبوعًا، عن طريق حليب ثديها المختلط ببعض عقاقير علاج الإدمان، وفقًا لما ذكرته صحيفة "ميرور" البريطانية.

وعند علم الحكومة بهذه الجريمة، قامت على الفور بإجراء بعض الفحوصات للحالة المذكورة، وتبين أنه توفى بسبب تناوله حليب والدته، الممزوج ببعض الأدوية المستخدمة لعلاج الإدمان، مما تسبب على الفور بقتل الطفل.

وعند مواجه الأم بارتكابها هذه الجريمة، قالت "عندما استيقظت على صوت طفلي، كنت أشعر بالتعب كثيرًا، ولا أقدر على إحضار عبوة الحليب الصناعية له، فقررت أن أرضعه من ثديي، ثم عاودت النوم مرة أخري، وعندما استيقظت وجدته شاحب اللون، وينزف من أنفه".

وأوضحت "سامانسا" أنها سارعت بالاتصال بالمستشفى، وعرضت عليهم حالة الطفل، وسرعان ما قالوا لها أن الأعراض تشير لتعرضه لسكتة قلبية، ولابد من محاوله انتعاشه في أسرع وقت، لتجنب تدهور حالته.

وعند تبين هذه الأعترافات، حكمت الحكومة الأمريكية، بإطلاق سراح الأم، بكفالة قدرها 3 ملايين دولار، أي ما يعادل 56 مليون و 520 ألف جنيه مصري،بالإضافة إلى التزامها بالابتعاد وعدم التعامل مع أي شخص يقل عمره عن 18 عامًا.

إعلان

إعلان