بالصور-هكذا تطور الزي المدرسي من "المريلة" الى "اليونيفورم"

12:57 م الثلاثاء 26 سبتمبر 2017

كتبت-هدير غيث:

يتغير الزي المدرسي من وقت لأخر، إذ كان في الماضي الزي التقليدي المتعارف عليه لطلبة المدارس ب “المريلة" للفتيات والأولاد، ثم أصبحت فيما بعد ترتدي للفتيات فقط، وتطور زي الفتيات إلى أن ظهرت موديلات مختلفة مثل "الدريل" والجيب، والبنطلون و السالوبيت.

في حين تطور أيضا الزي المدرسي للأولاد، فبعد ارتداء المريلة، ظهر ارتداء الشورت القصير على القميص والجرافيت والطربوش، ثم تطور تدريجيًا إلى أن وصل الى الزي الحالي وهو التي شيرت والبنطلون.

 كان في الماضي تقوم الأسر بشراء هذا الزي بناء على اللون الذي تحدده المدرسة فقط، ولكن الأن اصبحت بعض المدارس تحدد اللون والشكل، والمحلات التي يجب الشراء منها لتوحيد الزي داخل المدرسة.

وقال دكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي وأمراض المخ والأعصاب، ان هذا الزي ربما يؤثر على الطفل بالسلب أو الإيجاب، حيث تقوم بعض الأسر بإلقاء المقارنة بين زي طفلها وطفل آخر يرتدي أفضل منه، مما تجعل الطفل غير راغب في ارتداء هذا الزي، والذهاب إلى المدرسة، والعكس.

 

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 101900

    عدد المصابين

  • 88666

    عدد المتعافين

  • 5750

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 30973469

    عدد المصابين

  • 22569238

    عدد المتعافين

  • 960826

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي