أوروبا تطالب شركات السيارات بمزيد من الحوافز لاستدعاء سيارات الديزل

11:33 ص الثلاثاء 19 مارس 2019
أوروبا تطالب شركات السيارات بمزيد من الحوافز لاستدعاء سيارات الديزل

أرشيفية

بروكسل - (د ب أ):

طالبت المفوضية الأوروبية اليوم الاثنين شركات صناعة السيارات في أوروبا بمنح العملاء المزيد من الحوافز للتجاوب مع خطة استدعاء السيارات التي تعمل بمحركات الديزل (السولار) وذلك في أعقاب فضيحة التلاعب في نتائج اختبارات معدل العوادم.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تواجه فيه شركات صناعة السيارات الألمانية انتقادات شديدة بسبب ترددها في الوفاء بتعهدها بإزالة برنامج التلاعب في نتائج اختبارات العوادم في سيارات الديزل، في الوقت الذي لا يتم تطبيق خطة استدعاء هذه السيارات في مختلف دول الاتحاد الأوروبي بنفس الوتيرة.

وقالت المفوضية وهي الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، في ورقة استراتيجية إن مثل هذه الحوافز يمكن أن تتضمن تغيير زيت السيارة مجانا.

وأضافت الورقة أن الهدف هو إلزام الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بالوصول إلى نسب استدعاء السيارات إلى 90% على الأقل من المستهدف، خلال عامين من بدء عملية الاستدعاء الإجباري.

ومن المقرر تبني هذه الورقة خلال اجتماع وزراء صناعة الاتحاد الأوروبي في مايو المقبل لمناقشة المقترحات.

ويأتي هذا التحرك، في الوقت الذي يسعى فيه الاتحاد الأوروبي إلى تشديد قواعد اختبار عوادم السيارات على الطرق وتحسين المختبرات المعملية ضمن أشياء أخرى.

وبالنسبة للمفوضية الأوروبية، سيكون من حقها إجراء اختباراتها للسيارات على الطرق وإلزام الشركات باستدعاء السيارات المعيبة وفرض غرامات عليها في 2020.

وتعتبر هذه الورقة جزء من تحرك أوسع على مستوى الاتحاد الأوروبي منذ تفجر فضيحة التلاعب في نتائج اختبارات عوادم سيارات الديزل التي اعترفت بها مجموعة "فولكسفاجن" الألمانية في سبتمبر 2015.

وفي 2018 أجبر المكتب الاتحادي للسيارات في ألمانيا مجموعة "دايملر" التي تنتج سيارات "مرسيدس" على استدعاء حوالي 700 ألف سيارة في مختلف أنحاء أوروبا لإضافة نسخة جديدة من برنامج إدارة المحرك فيها.

إعلان

إعلان

إعلان