تكريم صنّاع "الاختيار" و"الفتوة" و"بـ100 وش" في حفل توزيع جوائز الإنتاج الدرامي المتميز (صور)

11:21 م السبت 21 نوفمبر 2020

كتب- عبدالفتاح العجمي:
تصوير- محمود عبدالناصر:
أقيم مساء اليوم السبت، حفل توزيع جوائز الإنتاج الدرامي المتميز في مجال حقوق الإنسان لعام 2020، الذي ينظمه المجلس القومي لحقوق الإنسان، في المسرح الصغير بدار الأوبرا المصرية.

وأعلن المجلس القومي لحقوق الإنسان برئاسة محمد فايق، عن الأعمال الدرامية الفائزة في مسابقة الإنتاج الدرامي المتميز لرمضان 2020.

وفاز مسلسل "الاختيار" للنجم أمير كرارة، واعتبرته لجنة التحكيم "أحد أهم الأعمال في تاريخ الدراما الوطنية المصرية، أو لعله الأهم في الثلاثين سنة الأخيرة، إذ نجح المسلسل في إعادة بعث واحدة من ملاحم البطولة العسكرية الحديثة وهي ملحمة البرث في جنوب رفح، والتضحية والفداء لأفراد الكتيبة 103 وفي مقدمتهم أسطورة الصاعقة المصرية الشهيد أحمد المنسي".

وفاز المسلسل الكارتوني "نور والرحلات الخارقة" لكونه جيد الفكرة والصياغة، ويقدم المعلومات العلمية للطفل بصورة مشوقة تحببه في العلم وتحفزه على المزيد من البحث والاطلاع.

كما فاز مسلسل "الفتوة" للنجم ياسر جلال، وقالت لجنة التحكيم إنه استطاع أن يستحوذ على اهتمام جميع الفئات والأعمار، بعد أن أعاد إلى الأذهان عالم الفتوات بصورة جديدة ومختلفة، خاصة دور البطل الشعبي في إحقاق العدل داخل الحارة في النصف الثاني من القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين.

وفاز أيضا مسلسل "بـ100 وش" للنجمة نيللي كريم والفنان آسر ياسين، وذلك لاعتباره "أكثر مسلسلات الموسم الرمضاني تماسا مع الشرائح والنماذج اجتماعية مفتقدة في إنتاج الدراما التليفزيونية المصرية، هذا التماس جعل المحصلة النهائية للعمل أقرب إلى صورة كاركاتورية ساخرة ودقيقة في عمقها وواقعيتها".

وألقت كلمة لجنة التحكيم، المخرجة أنعام محمد علي، مؤكدة أن لجنة التحكيم شاهدت 25 عملًا دراميًا و10 مسلسلات رسوم متحركة.

وقالت: "كان عام 2020 موسمًا دراميًا استثنائيًا وغير مسبوق بسبب ما فرضته جائحة كورونا من ظروف صعبة على الجمهور وعلى صناع الدراما".

وأضافت: "رغم هذه الظروف نجحت الدراما أن تقدم أطباق درامية متنوعة، ولأول مرّة تتناول الدراما المصرية من خلال عمل ملحمي عسكري ضخم، واحدة من أكثر المعارك الحديثة وهي معركة البرث التي جاءت في مسلسل الاختيار".

من ناحيته، أكد محمد فايق رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، أن الفن جزء من رصيد مصر الحضاري، وخط الدفاع الأول عن الهوية والشخصية المصرية.

وقال فايق: "الدراما التليفزيونية تعد من أهم هذه الأشكال التي لها القدرة على التناول غير المباشر للقضايا التي تهم الجمهور ويمكنها إذا استغلت إمكانياتها وقدراتها على التأثير أن تدعم قيم حقوق الإنسان وتعمل على نشر ثقافة ومبادئ حقوق الإنسان".

وقال جمال فهمي رئيس لجنة الحقوق الثقافية بالمجلس، إنه تم تشكيل لجنة تحكيم للأعمال الدرامية التي عرضت خلال شهر رمضان الماضي برئاسة المخرجة إنعام محمد علي، وضمت نخبة من المتخصصين والخبراء لاختيار أفضل الأعمال، من حيث احترامها لقيم ومبادئ حقوق الإنسان.

وأضاف: "تابعت اللجنة المسلسلات التي تم عرضها خلال الشهر وتم اختيار ثلاثة أعمال درامية بالإضافة إلى مسلسل كارتوني لتكريمها في الاحتفالية".

شارك في الاحتفالية الفنانين أبطال الأعمال الفائزة والمخرجين، والكتاب وصناع الأعمال الدرامية، وكذلك الشخصيات العامة المهتمة بصناعة الدراما، ورؤساء المجالس الوطنية للإعلام والنقابات المهنية ذات الصلة، القنوات الفضائية بالإضافة إلى ممثلين للوزارات والهيئات المعنية والداعمة لحقوق الإنسان.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 115541

    عدد المصابين

  • 102596

    عدد المتعافين

  • 6636

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 63032854

    عدد المصابين

  • 43519933

    عدد المتعافين

  • 1464577

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي