25 صورة من حفل افتتاح "القلعة للموسيقى والغناء"

12:05 م الإثنين 19 أغسطس 2019

كتبت- منى الموجي:

تصوير- محمود عبدالناصر:

افتتحت وزيرة الثقافة مساء أمس الأحد الدورة 28 من مهرجان قلعة صلاح الدين الدولي للموسيقى والغناء، بحضور الدكتور مجدي صابر رئيس دار الأوبرا، وعدد من الوزراء والسفراء ومسئولي وزارة الثقافة.

وقالت وزيرة الثقافة في كلمة ألقتها بالحفل إن مهرجان قلعة صلاح الدين الدولي للموسيقى والغناء يأتي كأحد أهم الفعاليات الصيفية التي تعمل على جذب أكبر عدد من الجماهير؛ بهدف تحقيق العدالة الثقافية وتقديم ألوان إبداعية جادة تتوافق مع خطط تنفيذ محاور التنمية المستدامة الخاصة ببناء المجتمع والإنسان وتطوير الوعي والارتقاء بالوجدان، مؤكدة أن الثقافة حرصت على تضمين فعاليات هذه الدورة جانباً من احتفالاتها برئاسة مصر للاتحاد الافريقي حتى يتمكن أكبر عدد من المصريين من المشاركة في هذه المناسبة التي تعد فخراً للجميع.

وأشارت أن المهرجان يشكل أحد الملاحم الفنية العملاقة فمنذ انطلاق دورته الأولى عام 1990، نجح في تحقيق شعبية واسعة بسبب تنوع وثراء محتواه وبات محفلا راسخاً وملحمة فنية تشرق في سماء القاهرة كل عام لتجسد مشهد تنويري تتعانق خلاله انجازات الحاضر مع عراقة وسحر الماضي .

من جانبه، عبر صابر عن سعادته بالإقبال على أنشطة وفعاليات الأوبرا الصيفية، التي تتجاوز الأسوار وتخرج إلى الأماكن الاثرية حيث تمتزج الفنون الجادة بعبق التاريخ لتخلق حالة من السمو الوجداني، مؤكدا أنها نجحت في جذب أعداد ضخمة من الجمهور خاصة الشباب والنشء الذي يمثل مستقبل الوطن .

وشهد حفل الافتتاح تكريم 10 شخصيات فنية وإدارية من أبناء الأوبرا، وهم: علي الحجار، محمد الحلو، نادية مصطفى، الدكتور مجدي بغدادي رئيس البيت الفني، الفنانة جيهان مرسي مدير مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية، الباليرينا سحر حلمي، عازف الفيولينة ياسر الصيرفي، عبده ابو المجد أحد مؤسسي المهرجان ومدير عام المكتب الفني بالأوبرا، محمود عفيفي المشرف على معهد الموسيقى العربية وعبدالحكيم تقي الدين المدير المالي والإداري لفرقة باليه أوبرا القاهرة .

وكان حفل الافتتاح شهد عرضًا ضوئيًا مبهرًا تم إسقاطه على الجدران التاريخية ونال إعجاب واستحسان الحضور، إلى جانب فقرة موسيقية وحركية لفرقة الموسيقات العسكرية استقبل بها الجمهور في الطريق إلى المحكى، بعده تجول فريق براس ساوند باند للنفخ والإيقاع في حرم المسرح والتف حوله الحضور، وذلك قبل صعوده للمسرح ليعزف عدداً من أشهر مؤلفات موسيقى الجاز إلى جانب بانوراما من الأعمال العربية التي أعيد توزيعها وصياغتها لتناسب الطبيعة الموسيقية لآلات الفريق، منها "حارة السقايين، الليلة يا سمرا، سو يا سو، سهر الليالي".

وشارك في إحياء الحفل الفريق المصري الألماني كايرو ستيبس بقيادة مؤسسه الموسيقار باسم درويش، وقدم مجموعة من أعماله الخاصة التي تمزج الموسيقى الشرقية والكلاسيكية الغربية والجاز، كما شاركه المنشدان علي الهلباوي والشيخ إيهاب يونس وقدما فقرتين صوفيتين، وفي ختام الأمسية شدت المطربة مي فاروق بمصاحبة الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو الدكتور مصطفى حلمى بباقة مختارة من عيون الموسيقى العربية، منها: ألف ليلة وليلة، مالي بالأحزان، أسمرانى اللون، طاير يا هوا، متفوتنيش أنا وحدي، بقى عايز تنساني، أما براوة ومن أعمالها الخاصة يا شمس، سلم علي.

يُشار أن الدورة الـ 28 من مهرجان قلعة صلاح الدين للموسيقى والغناء تتواصل على مدار 15 يومًا متصلة حتى الأحد الأول من سبتمبر، ويحييها كوكبة من النجوم هم: مي فاروق، محمد الحلو، محمد محسن، مروة ناجي بمصاحبة فرقة المايسترو علاء ياسين، علي الحجار، هاني شاكر، أحمد جمال، هشام عباس، محمد عدوية، مجد القاسم، مدحت صالح بمصاحبة عازف البيانو الشهير عمرو سليم وفرقته، غالية بن علي (تونس)، تانيا قسيس (لبنان)، دينا الوديدي، الموسيقار عمر خيرت، براس ساوند باند للنفخ والإيقاع، الموسيقار هشام خرما، فريق مسار إجباري، ياسر سليمان بمصاحبة فرقة جوهرة الشرق، فرقة أوبرا القاهرة، كايرو باند بقيادة سما سليمان، الشيخ ياسين التهامي، فريق على مر الأجيال، أوركسترا ساوند تراك، أوركسترا النور والأمل، عازفة الماريمبا نسمة عبدالعزيز وفرقتها، محمد حسن وفرقته، فرقة توناكي (ناميبيا)، فريق كايرو ستيبس (مصر - ألمانيا)، فرقة إيقاعات غينيا، فرقة رضا للفنون الشعبية، ويف جاز باند، سداسي شرارة، عازف الايقاع سعيد الارتيست، بغدادي بيج باند، المطربة زيزى عادل وفرقتها، منى بوركهارد وفرقتها، فرقة سوهاج للفنون الشعبية بهيئة قصور الثقافة إلى جانب فرق من دول: الهند، الصين، فنزويلا، الجزائر .

إعلان

إعلان

إعلان