الانتصارات مستمرة.. فيرمينو ينقذ ليفربول من فخ وولفرهامبتون

09:47 م الخميس 23 يناير 2020
الانتصارات مستمرة.. فيرمينو ينقذ ليفربول من فخ وولفرهامبتون

ليفربول

كتب- عمر قورة:

قاد البرازيلي روبيرتو فيرمينو فريقه ليفربول لفوز صعب على مضيفه وولفرهامبتون (2-1)، مساء الخميس، في ختام منافسات الجولة الـ24 للدوري الإنجليزي الممتاز.

وتقدم ليفربول عن طريق قائده جوردان هيندرسون في الدقيقة الثامنة، قبل أن يدرك وولفرهامبتون التعادل عن طريق مهاجمه المكسيكي راؤول خيمنيز في الدقيقة 51 ، لكن فيرمينيو انتزع النقاط الثلاث لفريقه في الدقيقة 84.

ورفع ليفربول رصيده إلى 67 نقطة متفوقا بفارق 16 نقطة عن أقرب ملاحقيه مانشستر سيتي، مع امتلاكه لمباراة مؤجلة أمام ويستهام يونايتد يوم الأربعاء المقبل، بينما تجمد رصيد وولفرهامبتون عند 34 نقطة في المركز السابع.

ملخص المباراة:

افتتح ليفربول التسجيل في الدقيقة الثامنة من عمر المباراة عن طريق لاعب الوسط جوردان هندرسون من ضربة رأسية لترتطم الكرة بكتفه وتسكن شباك وولفرهامبتون، مستغلا ضربة ركنية نفّذها ألكسندر أرلوند.

وأهدر مات دوهارتي فرصة إدراك التعادل لوولفرهامبتون في الدقيقة 11 من عمر المباراة بعدما حصل على عرضية بلا رقابة من دفاع ليفربول، ليحول الكرة برأسه تجاه المرمى لكنها ذهبت بعيدة عن المرمى.

وأضاع صلاح فرصة مضاعفة النتيجة لليفربول بعدما حصل على عرضية متقنة من ساديو ماني، ليتوغل بالكرة داخل منطقة الجزاء ويسددها تجاه المرمى، لكن دفاع وولفرهامبتون نجح في تشتيت الفرصة.

أجرى ليفربول تغييرا اضطراريا بعد إصابة عضلية تعرض لها السنغالي ساديو ماني بعد مرور نصف ساعة من المباراة، ليدفع كلوب بالوافد الياباني الجديد تاكومي مينامينو بدلا من النجم السنغالي.

كان صلاح قريبا من تسجيل هدف رائع في نهاية الشوط الأول بعدما انطلق بالكرة من منتصف الملعب ليراوغ لاعبَين من وولفرهامبتون ببراعة ليسدد الكرة داخل المنطقة، لكن الدفاع نجح في التصدي.

عاد صلاح مع انطلاق الشوط الثاني ليهدد مرمى وولفرهامبتون بتسديدة جديدة بعد المرور من الجناح الضخم أداما تراوري، لكن الحارس باتريسيو نجح في التصدي ليسارية المصري ببراعة في الدقيقة الـ47.

حاول صلاح تسجيل الهدف الثاني لليفربول مجددا بعدما توغل داخل المنطقة ليسدد الكرة، لكنها ذهبت ضعيفة إلى أيدي حارس وولفرهامبتون.

وفي الدقيقة الـ51، نجح وولفرهامبتون في معادلة النتيجة لأصحاب الأرض عن طريق خيمينيز، بعدما استغل عرضية متقنة من أداما تراوري، ليحولها المهاجم الإسباني بضربة رأسية داخل شباك الحارس أليسون.

حاول ليفربول العودة في النتيجة من جديد بعدما مرر صلاح الكرة إلى مينامينو ليسددها وترتد من الدفاع لتصل إلى البرازيلي روبرتو فيرمينو، الذي صوبها مباشرةً تجاه المرمى لكن الحارس أمسك بها بسهولة.

وفي الدقيقة الـ65، كاد أداما تراوري أن يسجل الهدف الثاني لوولفرهامبتون بعدما أطلق تسديدة قوية بيمناه داخل منطقة الجزاء، لكن الحارس أليسون تألق في التصدي لها ببراعة.

هدد وولفرهامبتون مرمى ليفربول مجددا في الدقيقة الـ69، بعدما حصل خيمنيز على الكرة داخل المنطقة دون أي رقابة من مدافعي الريدز، ليسددها في الزاوية الضيقة وترتطم بوجه الحارس أليسون.

واصل صلاح في الدقيقة الـ70 تهديد مرمى أصحاب الأرض، بعدم استغل خطأ دفاعيا ليتوغل بالكرة داخل المنطقة ويسددها، لكنها مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى الحارس باتريسيو.

وفي الدقيقة الـ82، حصل فيرمينو على الكرة داخل المنطقة مستغلا تمريرة فينالدوم، ليتوغل ويسددها بيسراه تجاه المرمى، لكن الحارس باتريسيو نجح في إبعاد الكرة بقدمه ليفسد الفرصة الخطيرة.

نجح ليفربول في تسجيل الهدف الثاني بالدقيقة 84 عن طريق البرازيلي روبرتو فيرمينو، الذي استغل كرة داخل المنطقة بعد تمريرة هندرسون ليسددها بيسراه في شباك باتريسيو وتصبح النتيجة (2-1).

دفع كلوب بآخر أوراقه بإقحام ديفوك أوريجي بدلا من محمد صلاح في الدقيقة الـ86 من عمر اللقاء.

أهدر وولفرهامبتون فرصة إدراك التعادل في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، بعدما فشل البديل جوتا في استغلال تمريرة خيمنيز ليهدر الكرة أمام المرمى حيث مرت فوق العارضة.

ظلت النتيجة على حالها حتى أطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنا فوز ليفربول (2-1).

تشكيل ليفربول: أليسون؛ ألكسندر أرنولد، جوميز، فان دايك، روبيرتسون، هندرسون، فينالدوم، شامبرلين، ماني، صلاح، فيرمينو.

إعلان

إعلان