• في غياب الأصلي وارتفاع ثمنه.. قميص المنتخب "الهاي كوبي" ملاذ مشجعي مصر

    12:43 م الإثنين 17 يونيو 2019

    برعاية

    ZED
    في غياب الأصلي وارتفاع ثمنه.. قميص المنتخب "الهاي كوبي" ملاذ مشجعي مصر

    المنتخب المصري

    كتبت- ياسمين سليم

    لم يقاوم إسلام خالد، مدير موارد بشرية بإحدى الشركات الخاصة، رغبته في شراء قميص منتخب مصر الجديد عندما وجده أمامه بأحد المحلات بمنطقة فيصل بالجيزة.

    رغم عدم إعجاب خالد بتصميم القميص إلا أن استعداده لحضور المباراة الافتتاحية لمصر في بطولة الأمم الأفريقية "الكان" يوم الجمعة المقبل، كان الدافع وراء شرائه للقميص.

    يقول خالد لمصراوي "لقيته قدامي اشتريته، رغم أن التصميم سيء ومبيعبرش عن أي حاجة ولا له هوية ولا شكل، لكن كل ده علشان أحضر بيه ماتش افتتاح البطولة".

    وتنطلق يوم الجمعة المقبل في مصر منافسات بطولة الأمم الأفريقية ويشارك المنتخب المصري في المنافسات ضمن المجموعة الأولى ومن المقرر أن تفتتح مصر مبارياتها أمام زيمبابوي يوم الجمعة.

    اشترى خالد من إحدى المحلات التي تبيع الملابس الرياضية قميص "هاي كوبي" أو غير أصلي للمنتخب بقيمة 100 جنيه، ويقول: "لقيته بـ 100 جنيه وخامته كويسه، فاشترتيه علشان أحضر الماتش بيه وخلاص".

    لم يفكر خالد أن يشتري قيمص المنتخب المصري الأصلي من متجر الشركة المسؤولة عن تصميم وبيع القميص الذي سيظهر به المنتخب بشكل رسمي في البطولة.

    "لا، مفكرتش اشتري التيشيرت الأوريجنال علشان غالي وتصميمه مش عاجبني"، يقول خالد.

    إذا فكر خالد في شراء القميص الأصلي لمنتخب مصر فسيكون عليه الانتظار إلى الأول من يوليو المقبل أي بعد افتتاح البطولة بنحو 10 أيام، حسبما يقول مسؤول بالمتجر الرسمي للشركة المصنعة للقميص الأصلي لمصراوي.

    ويضيف مسؤول المبيعات- الذي فضل عدم ذكر اسمه- أن الشركة ستطرح القميص الجديد للمنتخب في متاجرها في أول يوليو مع افتتاح متجرها الجديد بأحد المولات الشهيرة.

    وسيباع القميص الجديد لمنتخب مصر في حدود ما بين 1500 و 1800 جنيه وهي نسخة مماثلة لما سيرتديه لاعبي المنتخب الوطني، بحسب مسؤول المبيعات.

    كما ستطرح الشركة نسخة أخرى من القميص للجمهور ستباع بحوالي 800 جنيه، وستكون جودتها مختلفة عن نسخة اللاعبين، وفقًا لمسؤول المبيعات.

    قد يكون عدم طرح الشركة المالكة، للقميص الأصلي للمنتخب حتى الآن في الأسواق وارتفاع سعره، أسبابًا لاتجاه البعض لشراء القميص من أي متجر للملابس الرياضية مثلما فعل خالد.

    ومع اقتراب بداية البطولة يشعر أحمد الناظر، مالك لأحد محلات الملابس الرياضية بمنطقة مدينة نصر، بإقبال كبير على شراء قيمص المنتخب المصري.

    ويقول: "الإقبال كبير جدًا على التيشيرت، خصوصًا أننا بنبيعه بقيمة 300 جنيه وبجودة عالية جدًا".

    خلال منافسات كأس العالم العام الماضي واجه الناظر إقبالًا كبيرًا من الجماهير على شراء قميص منتخب مصر في البطولة ويقول: "في كأس العالم كنا مستوردين 2000 تيشيرت وده كان كتير، قبل لما البطولة تبدأ كانوا خلصوا، فزودت كمان 2000 تيشيرت لحد لما وصلت أننا بعنا حوالي 6 أو 7 آلاف تيشيرت خلال البطولة".

    واستعد الناظر العام الجاري جيدًا للبطولة وقال "المرة دي عملت حسابي في 6 أو 7 آلاف تيشيرت، لو قبل البطولة خلصوا ممكن أعمل أوردر جديد ويوصلوا لـ 10 آلاف تيشيرت، لأن الإقبال هيكون أكبر".

    يشارك الناظر، في توقعاته بالإقبال الكبير على شراء قميص المنتخب الوطني، محمد، مسؤول مبيعات في إحدى صفحات البيع الإلكتروني.

    ويقول لمصراوي: "متوقع أن بعد بداية البطولة وتحقيق مصر انتصارات إن شاء الله التيشيرت يعمل مبيعات".

    لا يشعر محمد حاليًا بالإقبال ويقول إن الإقبال متوسط ولا يتخطى 35% من الذين يسألون عن وجود القميص وثمنه الذي يبلغ 250 جنيهًا.

    ويفسر محمد هذا بأن سوء تصميم القميص أثر على المبيعات، "الناس بتسأل أكتر على تيشيرت السنغال وتونس والمغرب وحتى موريتانيا"، حسب قوله.

    ومع إعلان الشركة المنفذة لتصميم القميص الرسمي لمنتخب مصر والذي سيظهر به في بطولة الأمم الأفريقية، لاقى انتقادات حادة كبيرة من الجمهور، وهو ما دفع أحمد مجاهد، عضو اتحاد الكرة المصري، لتعليق في تصريحات تلفزيونية بأن "ضيق الوقت هو سبب تصميم قيمص المنتخب، وأن العام المقبل سيشهد تصميمًا جديدًا للمنتخب".

    وتشهد بطولة الأمم الأفريقية هذا العام مشاركة 24 منتخبًا سيتنافسون على اللقب، وهو الأمر الذي يحدث لأول مرة في تاريخ المسابقة، منذ نشأتها عام 1957.

    إعلان

    إعلان

    إعلان