إعلان

أطباق طائرة في سماء كييف.. هل تحارب الكائنات الفضائية مع أو كرانيا؟

01:29 م الأربعاء 21 سبتمبر 2022
أطباق طائرة في سماء كييف.. هل تحارب الكائنات الفضائية مع أو كرانيا؟

أطباق طائرة في سماء كييف

دويتشه فيله
أفاد تقرير صادر عن المرصد الفلكي الرئيسي التابع للأكاديمية الوطنية للعلوم في أوكرانيا، رصد عدد من الأجسام الطائرة المجهولة (UFOs)، في سماء العاصمة كييف، على هيئة أجسام سوداء لا تنبعث منها إشعاعات، بل تمتص كل الإشعاع الذي يسقط عليه.
وكان علماء الفلك في كييف قد راقبوا الأجواء فوق المدينة بكاميرات خاصة ولاحظوا ظهور العديد من الأجسام الطائرة المجهولة، التي يصعب تفسيرها.
وقال موقع (شتيرن) الألماني، نقلا عن التقرير إنه باستخدام كاميرات تمت معايرتها بشكل خاص في محطتين للأرصاد الجوية في كييف وفيناريفكا، وهي قرية تبعد حوالي 120 كيلومترا جنوباً، لاحظ علماء الفلك عشرات الأجسام "التي لا يمكن تحديدها علميا على أنها ظواهر طبيعية معروفة".
وورد في التقرير ما قاله علماء الفلك الذين لاحظوا الأجسام الطائرة المجهولة قولهم: "نراها في كل مكان"، وأضافوا: "نلاحظ عددا كبيرا من الأشياء التي لا تتضح طبيعتها".
وقسم علماء الفلك الأوكرانيون، ملاحظاتهم بعد مراقبة الأجواء فوق العاصمة كييف، إلى فئتين: الكونيات والأشباح. ووفقا للتقرير الصادر عن المرصد الفلكي الرئيسي التابع للأكاديمية الوطنية للعلوم في أوكرانيا، فإن الكونيات هي أجسام مضيئة أكثر إشراقا من سماء الخلفية. وتم تمييز هذه الأشياء بأسماء الطيور مثل "سريع" و "فالكون" و "نسر"، ولوحظ أنها تحلق منفردة أو في "أسراب"، في حين أن الأشباح بحسب ما أوضحه الفريق، على النقيض من ذلك، هي أجسام مظلمة، وعادة ما تظهر "سوداء بالكامل"، كما لو كانت تمتص كل الضوء الساقط عليها.
وبينما كانت الولايات المتحدة قد اقترحت في وقت سابق وحذرت من أن بعض الأجسام الطائرة يمكن أن تكون تقنية عسكرية متطورة من دول أخرى، وخاصة الصين وروسيا. إلا أن العلماء يؤكدون: "لقد لاحظنا عددا كبيرا من الأشياء التي لم يتضح مصدرها".

سوق مصراوى

محتوي مدفوع

إعلان

El Market