Masrawy logo white

إلغاء فُسحة "المولات".. سمية وصغارها يقضون العيد عند "سيد الشهداء"

12:33 م الأربعاء 21 يوليه 2021


كتبت- شروق غنيم:

اختارت سمية محمد طريقة مختلفة لقضاء عيد الأضحى هذا العام، لأول مرة تبتعد خلال الاحتفالات عن القاهرة الجديدة حيث محل سكنها،قررت قضاء ليلة العيد بأكملها في منطق مصر القديمة، وفي منتصف الليل استقرت أمام مسجد الحسين انتظارًا لصلاة العيد.

بحقائب الرحلات، جاءت سمية وصغارها، الحسن، زينب وحوراء. كل واحد منهما يحمل على ظهره حقيبة تحمل زاده لليلة العيد وأول أيامه؛طعام ومياه وملابس إضافية وسجاد للصلاة.

سؤال يراود الأم الثلاثينية مع قدوم الأعياد، كيف تقضيه، تستقصي عن البرامج الترفيهية الخاصة بالأطفال "غالبًا بنروح مولات"، لكن عيدالأضحى 2021 كانت أجوائه مختلفة وبروح جديدة..

طوال الليل ارتكنت سمية وصغارها على هامش مسجد الحسين، تحيطه الأسوار لمنع دخوله، تقف على عتباته تتأمل المكان والطيور التيتعيش على جدرانه وتحوم بحرية حول المكان رغم الحواجز.

في الصباح أدت سمية وأطفالها صلاة العيد في الساحة الأمامية للمسجد "أول مرة نصلي العيد هنا، في إحساس بروحانيات عالية"، ورغمإغلاق المسجد إلا أنها شعرت بأجواء العيد "قلبنا متعلق بحضرته".

من فترة لأخرى تأتي سمية للمكان “أنا من مُحبين آل البيت، وبعلم ده لولادي"، تيمنًا بسيرتهم سمّت أطفالها "الحسن وزينب"، تحكي لهمعن تاريخهم ومسيرتهم وكيف اتخذوا مكانًا خاصًا في قلب الرسول عليه الصلاة والسلام.

قررت سمية البقاء في رحاب المكان حتى الليل، تحكي عن شعورها بالعيد بشكل مختلف عما سبق، تنوي تكرار الأمر في الأعياد المُقبلة"الزيارة بالقلب حتى مع إغلاق المسجد".

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
42

إصابات اليوم

7

وفيات اليوم

331

متعافون اليوم

284170

إجمالي الإصابات

16514

إجمالي الوفيات

229167

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي