تعرف على "إدارة ترامب": يمينيون يكرهون "أوباما".. أخطرهم "الكلب المجنون"

12:56 م الجمعة 20 يناير 2017
تعرف على "إدارة ترامب": يمينيون يكرهون "أوباما".. أخطرهم "الكلب المجنون"

كتب - محمد عمارة:

"جفف المستنقع".. شعار رفعه الرئيس الأمريكي الجديد "دونالد ترامب" خلال حملته الانتخابية، متوعدا بالقضاء على الطبقة السياسية الحاكمة في واشنطن والتي شكلتها المصالح، ومع إعلان فوزه بالرئاسة، بات على الرئيس الجديد أن يملئ مئات المناصب الحكومية بموظفين جدد، يشكلون إدارته الجمهورية.

وكشفت قائمة ترشيحات أعضاء الإدارة الأمريكية الجديدة، اعتماد الرئيس ترامب على فريق من اليمين الأيديولوجي المتطرف، وأغلبهم شخصيات ذات خلفيات عسكرية واقتصادية ويكرهون الرئيس السابق "باراك أوباما"، ويضم "فريق ترامب" المحتمل:

1- "جيمس ماتيس".. وزير دفاع طرده "أوباما"

وهو ضابط سابق في سلاح مشاة البحرية الأمريكية، ومعروف بعشقه للحروب، ووصفه البعض بــ"الكلب المجنون" بسبب مشيته المختالة في المعارك. وهو قائد الجملة العسكرية على مدينة "الفلوجة" فى العراق، في عام 2004.                                                                                                وترأس الجنرال "ماتيس" القيادة المشتركة للقوات الأمريكية، وقيادة حلف شمال الأطلسي المكلفة بإعداد قوات التحالف لمواجهة تحديات المستقبل. وكان آخر منصب عسكري تولاه هو رئاسة القيادة المركزية المشرفة على العمليات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، قبل أن يٌقال على خلفية خلافات مع إدارة الرئيس أوباما، لأنه "متشدد" أكثر مما ينبغي تجاه إيران.

ورد "ماتيس" بالهجوم على الرئيس الأمريكي وقتها، حتى أنه قال في أحد خطاباته في مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في إبريل 2016، إنه يعتبر أوباما "الخطر الأهم على الاستقرار والسلام في الشرق الأوسط". كما وصف إدارته بأنها "تمثل خطرا أكبر من داعش والقاعدة".                                                                            وفي حالة تصويت مجلس الشيوخ لصالح تعيينه، ومنحه أعضاء المجلس الـ60 صوتا التي يحتاجها، سيكون "ماتيس" أول جنرال تقاعد منذ أقل من سبع سنوات يشغل منصب وزير الدفاع منذ جورج مارشال في 1950 الذي خدم في إدارة الرئيس هاري ترومان. إذ ينص القانون الفيدرالي الأمريكي على ضرورة أن يكون وزير الدفاع قد تقاعد عن العمل العسكري قبل سبع سنوات على الأقل.

2-  "مايكل فلين".. عدو "أوباما وهيلاري" مستشارا للأمن القومي

قاد "فلين" الاستخبارات العسكرية في فترة 2012-2014، قبل الاطاحة به لنشوب خلافات بينه وبين فريق الرئيس الأمريكي باراك أوباما.

وسبق أن تولى منذ عام 1981 عدة مناصب قيادية بالجيش الأميركي، منها مساعد مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية، ورئيس مجلس إدارة الاستخبارات العسكرية الأميركية، ومدير الاستخبارات لقيادة العمليات الخاصة المشتركة في الفترة من يوليو 2004 إلى يونيو 2007 في أفغانستان والعراق.

وعين "فلين" مديرا لوكالة الاستخبارات الدفاعية عام 2012، وهو المنصب الذي أقاله منه الرئيس باراك أوباما في 2014، بحسب ما ذكرته صحيفة واشنطن بوست وقتها، والتي قالت إن فلين ترك منصبه قبل الموعد المحدد له بأكثر من عام، بسبب خلافاته وإدارة أوباما.

وأثناء حملة ترامب، دعا "فلين" إلى سجن المرشحة الرئاسية هيلاري كلينتون ونعت أوباما بـ"الكاذب"، واتهمه بأنه ليس لديه خطة بالفعل لهزيمة داعش. واشتهر فلين بخطاباته العنصرية المعادية للإسلام، إذ وصفه في تغريدات وخطابات له ب "السرطان" وأن الإسلام ما هو إلا إيديولوجية سياسية تختبئ خلف كونها دينا.

وأخيرا، فلين معروف بدفاعه عن التعذيب، ومعسكرات الاعتقال، و اجراءات الرقابة الجماعية.

3- "جون كيلي".. جنرال حرب العراق وزيرا للأمن الداخلي؛

والجنرال كيلي البالغ من العمر 66 عاما هو القائد السابق للقيادة الأمريكية الجنوبية، وكان قائد القوة المتعددة الجنسيات في العراق من 2008 إلى 2009، ورقي إلى رتبة جنرال في 2003 أثناء مشاركته بالقتال في العراق.

4- "ولبر بروس".. المضارب في مصانع الصلب وزيرا للتجارة   

وهو ملياردير أمريكي عُرِفَ عنه استثماره في مصانع الصلب التي تعاني أزمات مالية ثم بيعها بعد أن تتعافى بهدف تحقيق الأرباح.

5- "ستيفن منوشين".. صانع "أفاتار" وزيرا للخزانة

وهو أحد الخبراء الماليين في وول ستريت، عُرِفَ عنه إطلاقه لصندوق استثمار مدعوم من الديمقراطي جورج سوروس، وأيضا كان أحد الممولين لبعض الأفلام والأعمال السينمائية الضخمة في هوليوود مثل "أفاتار" و"سوسايد سكواد".

6- "بيتسي ديفوس".. الثائرة على "المجانية" وزيرة للتعليم:

وهى من أثرياء الحزب الجمهورى. تؤيد نظاما لإصلاح التعليم يقضي بالسماح للأهالي بالخروج من نظام التعليم الرسمي المجاني.

7- "توم برايس".. عدو "تأمين أوباما" وزيرا للصحة:

 وهو جراح سابق عرف عنه انتقاده الشديد للنظام الصحي الذي أعلنه اوباما والذي امن ضمانا صحيا لأكثر من 20 مليون مواطن أمريكي .

كما تشمل قائمة المرشحين للانضمام للإدارة الأمريكية الجديدة:

12345678910

 

الأسماء المرشحة لشغل منصب مدير مجلس المستشارين الاقتصاديين

   في أغسطس 2016، أصدر ترامب قائمة بأسماء المستشارين الاقتصاديين الرسميين لحملته، وكانوا جميعا من خارج التنظيم الرسمي للحزب الجمهوري. ومن المفترض أن يعين مديرا لمجلس المستشارين الاقتصاديين من هذه المجموعة.

وتاريخيا، كان المعينون في هذا المنصب من حملة دكتوراة الفلسفة في الاقتصاد، ودور هذه المجموعة يتلخص في تقديم استشارات في شكل تحليلات اقتصادية خاصة بالسياسات، وليس تشكيل السياسة الاقتصادية بشكل عام.

1112

 

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 113742

    عدد المصابين

  • 102103

    عدد المتعافين

  • 6573

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 58928190

    عدد المصابين

  • 40723134

    عدد المتعافين

  • 1392567

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي