إعلان

فتاة تنهي حياتها بـ"الحبة القاتلة" في كفر الشيخ

09:07 م الأحد 22 مايو 2022
فتاة تنهي حياتها بـ"الحبة القاتلة" في كفر الشيخ

انتحار

كفر الشيخ - إسلام عمار:

سجل مستشفى بيلا المركزي في كفر الشيخ، اليوم الأحد، وفاة فتاة في العقد الثاني من عمرها، متأثرة بتسمم نتيجة تناولها حبة حفظ الغلال "السامة"، في منزلها الكائن بقرية الجرايدة التابعة لمركز بيلا، بعد 24 ساعة من دخولها المستشفى.

تعود التفاصيل عندما تلقى اللواء أشرف صلاح، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء خالد محمدي، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن يفيد بوفاة "م.أ.إ"، 22 عامًا، متأثرة بإصابتها بالتسمم، بغرض الانتحار.

تبين من التحقيقات المبدئية لرجال الشرطة أن الفتاة المنتحرة كانت تعاني أزمة نفسية حادة.

جرى التحفظ على الجثة بمشرحة مستشفى بيلا المركزي، تحت تصرف النيابة العامة، تمهيدًا لصدور قرار بشأنها، وحرر بذلك المحضر اللازم.

يذكر أن حالة انتحار الفتاة المذكورة تعد الثانية خلال 3 أيام بعد إقبال فتاة أخرى على الانتحار بتناولها حبة حفظ الغلال "السامة" بقرية حاذق التابعة لمركز بيلا.

وتعمل الدولة على تقديم الدعم للمرضى النفسيين من خلال أكثر من جهة خط ساخن لمساعدة من لديهم مشاكل نفسية أو رغبة في الانتحار، أبرزها الخط الساخن للأمانة العامة للصحة النفسية، بوزارة الصحة والسكان، لتلقي الاستفسارات النفسية والدعم النفسي، ومساندة الراغبين في الانتحار، من خلال رقم 08008880700، 0220816831، طول اليوم.

كما خصص المجلس القومي للصحة النفسية خط ساخن لتلقي الاستفسارات النفسية 20818102.

وأعلنت دار الإفتاء المصرية، أن الانتحار من الكبائر وجريمة في حق النفس والشرع، والمنتحر ليس بكافر، ولا ينبغي التقليل من ذنب هذا الجرم وكذلك عدم إيجاد مبررات وخلق حالة من التعاطف مع هذا الأمر، وإنما التعامل معه على أنه مرض نفسي يمكن علاجه من خلال المتخصصين.​

ملابس العيد لأولادك بـ"أقل الأسعار" وتتجنب الزحام

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market