هنا مات رضيع القليوبية.. سافر أبوه وهجرته أمه فقتلته الوحدة والجوع- فيديو وصور

04:29 م الثلاثاء 27 أكتوبر 2020

القليوبية- أسامة علاء الدين:

الأنانية والإهمال كانا الدافع وراء الجريمة التي شهدتها قرية كفر الفقهاء بطوخ في القليوبية، والتي راح ضحيتها طفلًا لم يكمل 4 أشهر، تركه الأب والأم وحيدًا جائعًا يصارع الموت داخل شقة بمنزل العائلة.

انتقل "مصراوي"، إلى المنزل مسرح الجريمة، وهو مكون من 3 أدوار يقطن شقيق الأب الأكبر وزوجته وطفلين من ذوي الاحتياجات الخاصة بالدور الأول، وأمامه شقيق ثاني وأسرته، أما الدور الثاني فهو لأخيهم الثالث، بينما الطفل المتوفي وأسرته يقطنون بالشقة الأخيرة بالطابق الثالث.

"حسبي الله ونعم الوكيل في أم الطفل هي السبب عملت كدًا بالعند في أبوه".. هكذا بدأ "طه.ح"، عم الطفل، حديثه لـ"مصراوي"، موضحًا أنه علم من شقيقه أن مشاجرة نشبت بينه وزوجته بسبب خلال على 50 جنيهًا، خرج بعدها للعمل في إحدى "المحمصات" بالقاهرة.

وأضاف: "خرجت الزوجة ومعها جركن مياه لتملأه، وأخذت معها طفلها الأكبر مروان، فيما جمع أخي ملابسه واحتياجاته للسفر، الذي يقضي فيه ما يزيد عن 10 أيام، وعندما تأخرت، خرج إلى عمله تاركًا باب الشقة مفتوحًا والطفل نائم".

وأكد عم الطفل، أنها تركت الطفل والمنزل لزوجها عدة مرات، مشيرًا إلى أنها في المرة الأولى تشاجرت مع زوجها في الشارع وألقت له الطفل، وذهبت لمنزل أسرتها، وبعدها تدخلنا لعودتها مرة أخرى.

من جانبه قال "عمران.ح" عم الطفل الأكبر، إن الأب "عاطف" والأم "شيماء"، متزوجان منذ ما يقرب من 4 سنوات، ولديهم طفلين، الأكبر "مروان" 3 سنوات، والطفل الضحية "أنس"، لم يكمل شهره الرابع.

وأضاف "عمران" أن حياتهم الزوجية لم تكن مستقرة، ومرت بالعديد بالمشاكل، وأن الزوجة كانت دائمًا ما تترك منزل الزوجية باستمرار، وأن هذه المرة ليست الأولى، فقد سبق أن تركت الطفل مرتين وأن الأمور كادت أن تصل بينها وبين زوجها إلى الطلاق، ولولا تدخل العقلاء.

أما زوجة الشقيق الأكبر فقالت: "كانت دائمة الشجار مع زوجها، ولم تكن تتحدث معنا وكأنها مجرد ساكنة في المنزل"، مضيفة: "أنهم فوجئوا عند عودة الأب أمس محملًا بالفاكهة واحتياجات المنزل بصراخه ونحيبه، بسبب اكتشافه طفله وقد فارق الحياة وجثته متحللة، وأخذ يلطم خديه من هول الفاجعة".

وأضافت، أن والدة الطفل كانت دائما ما تشتكي من عيشتها، وكانت ساخطة على حال زوجها وحاله.

من جانبها قررت نيابة مركز شرطة طوخ، اليوم الثلاثاء، حبس "ع.ح" 28 عامًا عامل، وزوجته "ا.ش.ع" 24 عامًا ربة منزل 4 أيام على ذمة التحقيقات، لتسببهم في وفاة ابنهما الطفل "أنس" 4 أشهر، بعدما تركاه دون طعام لمدة 9 أيام كاملة.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
868

إصابات اليوم

43

وفيات اليوم

711

متعافون اليوم

320207

إجمالي الإصابات

18058

إجمالي الوفيات

270193

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي