Masrawy logo white

ألمانيا وفرنسا تتعهدان بتقديم مساعدات للسودان

05:49 م الإثنين 17 مايو 2021
ألمانيا وفرنسا تتعهدان بتقديم مساعدات للسودان

وزير المالية الفرنسية برونو لومير

باريس - (د ب أ)

قبيل انعقاد المؤتمر الدولي بشأن السودان في باريس، تعهدت فرنسا وألمانيا بتقديم مساعدات اقتصادية للسودان.

وقال وزير المالية الفرنسية برونو لومير اليوم، إن بلاده قررت تقديم مساعدات بقيمة 5ر1 مليار دولار كقرض طارئ للسودان بهدف مساعدته على سداد ديونه المتأخرة لصندوق النقد الدولي.

وقال لومير الذي كان يتحدث وإلى جواره رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك إن "هذه المساهمة تظهر قوة شراكتنا وثقتنا في السودان".

وسيتم الإعلان رسميا عن هذا القرض في وقت لاحق اليوم في العاصمة الفرنسية باريس من خلال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي يستضيف مؤتمر قمة بمشاركة عدد من القادة الأفارقة لدعم الحكومة الانتقالية في السودان.

ووصف لومير المؤتمر بأنه فرصة لإعادة السودان إلى المجتمع الدولي بعد العزلة الدولية التي عانى منها لأكثر من 30 عاما.

وكانت ألمانيا قد تعهدت في وقت سابق من اليوم بمزيد من المساعدات للدولة الأفريقية المثقلة بالديون.

وأعلن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس في برلين أنه يجب إعطاء "الضوء الأخضر لتخفيف الديون" عن السودان خلال مؤتمر العاصمة الفرنسية، مضيفا أن ألمانيا مستعدة للمشاركة بشكل كامل في هذا الأمر.

ومن المقرر أن يبدأ اجتماع باريس، الذي دعا إليه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد ظهر اليوم.

وأشار ماس إلى مؤتمر برلين بشأن السودان الذي انعقد العام الماضي، موضحا أن هذا المؤتمر أعاد السودان إلى المجتمع الدولي للمرة الأولى عقب عقود من العزلة.

وبحسب بيانات وزارة الخارجية الألمانية، تم التعهد في ذلك الوقت بتقديم مساعدات بقيمة نحو 8ر1 مليار دولار للسودان.

ويسعى المجتمع الدولي إلى دعم السودان في الانتقال إلى الديمقراطية. ووفقا لتقارير سابقة، منحت الولايات المتحدة السودان من قبل قرضا بقيمة 15ر1 مليار دولار حتى يتمكن من تسوية متأخراته مع البنك الدولي.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
591

إصابات اليوم

37

وفيات اليوم

609

متعافون اليوم

275601

إجمالي الإصابات

15760

إجمالي الوفيات

203802

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي