• نص رسالة نتنياهو الانتخابية المحذوفة: عن العرب وتدمير إسرائيل وخطر الإبادة

    09:01 م الأربعاء 11 سبتمبر 2019
    نص رسالة نتنياهو الانتخابية المحذوفة: عن العرب وتدمير إسرائيل وخطر الإبادة

    بنيامين نتنياهو

    القاهرة – مصراوي:

    هرب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمس الثلاثاء، خلال إلقاء كلمة بفعالية انتخابية بمستوطنة أسدود المحتلة، وذلك بعد دوي صافرات الإنذار عقب إطلاق صواريخ من قطاع غزة نحو المستوطنة.

    عاد نتنياهو بعد أن هدأت الأوضاع، وقال لحشد المستوطنين الواقف أمامه إن حماس أطلقت الصواريخ لأنها "لا تريدنا هنا".

    لكن يبدو أن نتنياهو لا يقتنع فقط بأن حماس وحدها هي من تريد إخراج المستوطنين من المناطق المحتلة، بل يؤمن -أو هكذا يخاطب ناخبيه – بأن العرب بأكملهم يريدون القضاء على سكان الدولة العبرية.

    أثارت رسالة موجهة للناخبين الإسرائيليين عبر صفحة لبنيامين نتنياهو الجدل، بعدما خاطبت المصوتين بلهجة تحريضية ضد العرب بشكل عام وتحدثت عن سعيهم للقضاء على الإسرائيليين.

    ذكرت صحيفة هآرتس العبرية أن الرسالة كانت تظهر بالعبرية وبشكل تلقائي لكل من يزور الصفحة، وتحثهم على التصويت لحزب نتنياهو "الليكود"، وتحذر من خطورة فوز اليسار في انتخابات الدولة العبرية المقررة في السابع عشر من الشهر الجاري.

    ويخاطب القائمون على صفحة نتنياهو الناخبين من أجل إقناعهم بالتصويت لحزب الليكود، وتطالبهم بإقناع ثلاثة آخرين بالتصويت أيضًا حتى لا تصل إلى السلطة "حكومة يسارية تعتمد على العرب الذين يريدون تدميرنا".

    بعد نشر هآرتس للخبر، قال حزب الليكود في رسالة إن ما حدث خطأ وأن نتنياهو لم يطلع على الرسالة، وتم حذفها بعد ذلك.

    فيما هاجم رئيس القائمة العربية في الانتخابات الإسرائيلية، أيمن عودة، إن نتنياهو "مجنون لا يلتزم بأي خطوط حمراء".

    ونشرت صحيفة هآرتس نص الرسالة بالإنجليزية، وهي التي كانت تظهر عبر صفحة نتنياهو باللغة العبرية لأنها موجهة بالأساس للمصوتين الإسرائيليين.

    وجاء نص الرسالة كالتالي:

    "احذروا! سيناريو جديد

    أهلا (اسم الشخص)، اسمي (____) وأنا متطوع في حملة رئيس الوزراء نتنياهو. أتحدث معك لأنه في يوم الثلاثاء، يمكنك أن تقرر مستقبل أمتنا. رئيس الوزراء يحمل سياسة يمينية لدولة يهودية، آمنة، وإسرائيل قوية. أتطوع بوقتي لأنه لا يمكننا أن نسمح بوجود حكومة يسارية خطيرة فيها لابيد (ياشير لابيد وزير سابق) وعوده وجانتز (رئيس الأركان السابق) وليبرمان (وزير الدفاع السابق).

    حكومة علمانية يسارية ضعيفة تعتمد على الرعب الذين يريدون تدميرنا جميعا –نساء وأطقال ورجال، وستمكن إيران من سلاح نووي يبيدنا. لا يمكننا السماح بحدوث ذلك!

    لذلك أطلب منك أن تكون مبعوث رئيس الوزراء، وتأتي بثلاثة من أصدقائك وأفراد الأسرة يوم الثلاثاء، وتتأكد من التصويت لحزب الليكود.

    شكرا (الإسم)، نحن نعتمد عليك".

    الرسالة

    إعلان

    إعلان

    إعلان