• الحرس الثوري الإيراني يعلن احتجاز ناقلة نفط أجنبية

    02:05 م الخميس 18 يوليه 2019
    الحرس الثوري الإيراني يعلن احتجاز ناقلة نفط أجنبية

    الحرس الثوري الإيراني

    طهران - (د ب أ):

    أعلن الحرس الثوري الإيراني احتجاز ناقلة نفط أجنبية "تحمل وقودا مهربا" بمضيق هرمز.

    وذكرت وكالة "تسنيم" المحلية أنه جرى توقيف أفراد طاقم الناقلة الـ12 وتوجيه اتهامات لهم بتهريب النفط.

    ونقلت قناة "العالم" عن دائرة العلاقات العامة للحرس الثوري، القول في بيان، إن "الدوريات البحرية التابعة لمنطقة الحرس الثوري الأولى في الخليج ومضيق هرمز قامت الأحد الماضي باعتراض سفينة أجنبية كانت تحمل مليون لتر من الوقود المهرب في جنوب جزيرة لارك بعد إنجاز التنسيق اللازم وصدور القرارات من الجهات القضائية المعنية".

    وأشارت الدائرة إلى أن هذا يأتي في إطار مراقبة تنقل السفن في الخليج العربي للتصدي للتهريب المنظم ومكافحته. ولم تذكر التقارير جنسية الناقلة.

    يأتي هذا بعد يومين من إعلان الخارجية الإيرانية سحب ناقلة نفط إلى أحد الموانئ الإيرانية بعد تعرضها لعطل فني وطلبها المساعدة من الجانب الإيراني.

    كانت تقارير إخبارية ذكرت أن بيانات تتبع حركة الملاحة أظهرت اختفاء ناقلة نفط إماراتية في المياه الإيرانية بينما كانت تمر عبر مضيق هرمز.

    إلا أن الإمارات نفت صلتها بالناقلة المفقودة، وقال مصدر إماراتي مسؤول: "ناقلة النفط (المفقودة) غير مملوكة من قِبل دولة الإمارات ولا يتم تشغيلها من جانب الإمارات، ولا تحمل على متنها أي طاقم إماراتي، ولم ترسل أي طلب استغاثة".

    كانت السلطات في إقليم جبل طارق، التابع للتاج البريطاني، ذكرت في الرابع من الشهر الجاري أن عناصر من مشاة البحرية البريطانية والشرطة المحلية، احتجزوا ناقلة نفط إيرانية قبالة جبل طارق، كانت في طريقها إلى سورية، بعد الاشتباه في أنها تخرق العقوبات المفروضة من جانب الاتحاد الأوروبي على سورية. وقد هددت إيران بالرد على هذا.

    وليس من الواضح بعد ما إذا كانت هناك صلة بين الحادثتين.

    إعلان

    إعلان

    إعلان