• فرنسا تتحفظ على تأجيل خروج بريطانيا لمدة عام

    06:43 م الثلاثاء 09 أبريل 2019
     فرنسا تتحفظ على تأجيل خروج بريطانيا لمدة عام

    بريكست

    باريس (د ب أ)

    رهنت فرنسا موافقتها على إعادة تمديد موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بشروط صارمة.

    وذكرت دوائر في قصر الإليزيه اليوم الثلاثاء، أن فترة تأجيل الخروج المقترحة لمدة عام تبدو أطول من اللازم.

    تجدر الإشارة إلى أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يعتزم استقبال رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في باريس في وقت لاحق من مساء اليوم.

    ويعقد زعماء الاتحاد الأوروبي قمة استثنائية في بروكسل غدا الأربعاء للبت في تأجيل موعد خروج بريطانيا من التكتل مرة أخرى.

    وتصر فرنسا على أنه في حال التأجيل يجب عدم التأثير على حسن سير عمل الاتحاد الأوروبي، وترى أنه في حال تأجيل الخروج لموعد يتجاوز انتخابات البرلمان الأوروبي نهاية مايو المقبل، فإن من غير الممكن أن تشارك بريطانيا بشكل كامل في صنع "قرارات مستقبلية" للتكتل مثل رئاسة المفوضية الأوروبية.

    كما ترى فرنسا أن على ماي في هذه الحالة أن تقدم خطة واضحة حول رؤية الجانب البريطاني للكيفية التي ستسير عليها الأمور لاحقا.

    وحسب الخطط الحالية، فإن من المفترض أن تخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يوم الجمعة المقبل، وتسعى ماي إلى تأجيل موعد الخروج مرة أخرى إلى الثلاثين من يونيو المقبل.

    وكان دونالد توسك، رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي، قد اقترح "تمديدا مرنا" لخروج بريطانيا لمدة تصل إلى 12 شهرا، وحمل الاقتراح اسم "التمديد المرن" أو "البريكست المرن".

    ويسلك ماكرون حتى الآن نهجا متشددا نسبيا في قضية خروج بريطانيا، وكان قد صرح في الأسبوع الماضي بأن تجديد تمديد موعد خروج بريطانيا ليس مسألة بديهية ولا تلقائية، مشيرا إلى أن الاتحاد الأوروبي لا يمكن أن يظل دائما "رهينة" لحل متأزم سياسيا في بريطانيا.

    إعلان

    إعلان

    إعلان