وزير الداخلية الإيطالي يرفض استقبال سفينة إنقاذ على متنها 49 شخصا

01:02 م الثلاثاء 19 مارس 2019
وزير الداخلية الإيطالي يرفض استقبال سفينة إنقاذ على متنها 49 شخصا

وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني

روما - (د ب أ):

رفض وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني استقبال سفينة إنقاذ على متنها 49 شخصا، ليثير بذلك مواجهة جديدة حول المهاجرين الذين يتم إنقاذهم من البحر المتوسط.

وقالت منظمة ميديتيرانيا غير الحكومية إنها أنقذت المهاجرين أمس الاثنين من على متن قارب مطاطي، على بعد 49 ميلا بحريا (79 كيلومترا) قبالة الساحل الليبي.

وقال سالفيني لقناة سكاي تي جيه 24 اليوم الثلاثاء" يمكن أن يتم توفير العلاج والطعام والملابس وكل ما يحتاجه المهاجرون، ولكن ما يهمني هو أنهم لن يطأوا بأقدامهم إيطاليا".

وترفع سفينة منظمة ميديتيرانياعلم إيطاليا، وتقف حاليا في لامبودوسا، وهى جزيرة إيطالية صغيرة تقع بين صقلية وشمال أفريقيا.

واتهم سالفيني المنظمة " بارتكاب جريمة التحريض على الهجرة غير الشرعية" من خلال استباق عملية إنقاذ لخفر السواحل الليبي، مما كان قد يؤدي لإعادتهم إلى ليبيا.

كما أصدرت وزارة الداخلية أمرا للشرطة ومسؤولي خفر السواحل والقوات البحرية ببذل كل ما في وسعهم لمنع" الدخول غير القانوني للمهاجرين للأراضي الوطنية".

ويقول سالفيني إن سياسته المتعلقة بتقييد الهجرة ساهمت في خفض أعداد الوافدين وحالات وفاة المهاجرين في البحر.

إعلان

إعلان

إعلان