• انطلاق المظاهرات الرافضة لقرارات بوتفليقة في جميع ولايات الجزائر

    04:00 م الجمعة 15 مارس 2019
    انطلاق المظاهرات الرافضة لقرارات بوتفليقة في جميع ولايات الجزائر

    الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة

    الجزائر- (د ب أ):

    انطلقت اليوم الجمعة في جميع ولايات الجزائر المظاهرات التي شارك فيها مئات الآلاف من المناهضين لقرارات الرّئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة والتي تضمنت تأجيل الانتخابات الرئاسية إلى أجل غير مسمى.

    وفي العاصمة الجزائر، تركزت متطلبات المتظاهرين في مجملها بتغيير النظام من جذوره، وبمحاكمة المسؤولين الذين انتهكوا الدستور، والذين تسببوا في وصول البلاد إلى هذا الوضع المتردي.

    ونظم عشرات من عمال شركة المحروقات سوناطراك المملوكة للدولة وقفات احتجاجية بالقاعدة البترولية حاسي مسعود، والقاعدة الغازية حاسي الرمل جنوبي الرمل، رفضا لتمديد بوتفليقة ولاية حكمه، ومطالبة النظام الحالي بالرحيل.

    ورفضت احزاب وشخصيات معارضة قرارات بوتفليقة واعتبرتها تعديا على الدستور وتمديد غير قانوني لعهدته الرئاسية التي تنقضي رسميا في 28 من الشهر المقبل. كما دعت إلى مواصلة الحراك الشعبي إلى غاية رحيل النظام الحالي.

    كان بوتفليقة، المنتهية ولايته، قد أعلن يوم الاثنين الماضي في رسالة وجهها للشعب الجزائري ، عدم ترشحه لولاية رئاسية خامسة، و تأجيل الانتخابات الرئاسية التي كان مقرر لها في 18 ابريل المقبل، واجراء اصلاحات كبيرة في البلاد والدعوة على عقد ندوةلتدارس واعتماد كل الاصلاحات واعداد دستور جديد وطرحه للاستفتاء الشعبي ..

    إعلان

    إعلان

    إعلان