نجمة إسرائيلية تدافع عن حقوق العرب.. ونتانياهو يرد

04:12 م الأحد 10 مارس 2019
نجمة إسرائيلية تدافع عن حقوق العرب.. ونتانياهو يرد

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو

القاهرة - مصراوي:
هاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، الأحد، ممثلة إسرائيلية مشهورة طالبت بالمساواة بين العرب واليهود في إسرائيل.
وعلقت الممثلة الإسرائيلية روتم سيلا على مقابلة مع وزيرة الثقافة الإسرائيلية ميري ريجيف على القناة الثانية عشرة، قالت فيها المسؤولة الإسرائيلية: "إن على الجمهور أن يكون حذرا. إذا تم انتخاب بيني جانتس، فإنه سيحتاج إلى تشكيل حكومة مع العرب" - بحسب سكاي نيوز.

ويعد الرئيس السابق لهيئة الأركان بيني جانتس، رئيس حزب "مناعة لإسرائيل"، أحد المنافسين الأقوياء لنتانياهو في الانتخابات الإسرائيلية التي ستجري في 9 أبريل المقبل.

وكتبت سيلا في حسابها على إنستجرام: "ميري ريجيف تجلس وتشرح للمذيعة رينا ماتالياش أن على الجمهور أن يحذر إذا تم انتخاب بيني غانتس، لأنه سيحتاج إلى تشكيل حكومة مع العرب"، وفق ما ذكرت صحيفة "هآرتس".

وأضافت سيلا في حسابها الذي يتابعه نحو 825 ألف شخص: "بقيت رينا صامتة. وأسأل نفسي لماذا لا تسألها رينا: ما هي مشكلة العرب؟ يا إلهي، هناك أيضا مواطنون عرب في هذا البلد".

ومضت تقول: "عندما يقول شخص ما في هذه الحكومة للجمهور أن إسرائيل بلد لجميع مواطنيها، فهذا يعني أن للجميع حقوق متساوية. العرب أيضا هم بشر".

وفي رده على الممثلة سيلا قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، الأحد، على حسابه في إنستغرام إن "دولة إسرائيل هي للشعب اليهودي وحده".

وكتب نتانياهو قائلا: "عزيزتي روتم، تصحيح مهم: إسرائيل ليست دولة لجميع مواطنيها. وفقا لقانون الدولة القومية، إسرائيل هي دولة لليهود، لليهود وحدهم".

وأضاف: "لا توجد مشكلة مع المواطنين العرب في إسرائيل، لديهم نفس الحقوق التي نتمتع بها جميعا. لقد استثمرت حكومة الليكود في القطاع العربي أكثر من أي حكومة أخرى".

وأقر الكنيست الإسرائيلي في يوليو الماضي قانون القومية الذي ينص على أن إسرائيل هي "الدولة القومية للشعب اليهودي"، وأن حق تقرير المصير فيها "يخص الشعب اليهودي فقط".

ويستثني القانون فلسطينيي 48 ويهمش دورهم السياسي والاجتماعي في البلاد، الأمر الذي اعتبره كثيرون قانونا يكرس العنصرية.

إعلان

إعلان

إعلان