احتجاجات في الهند على زيادة الرسوم التعليمية

05:35 م الإثنين 18 نوفمبر 2019
احتجاجات في الهند على زيادة الرسوم التعليمية

احتجاجات الهند

نيودلهي - (د ب أ):

أوقفت الشرطة الهندية اليوم الاثنين المئات من طلاب جامعة في نيودلهي فيما حاولوا السير إلى البرلمان للمطالبة بالتراجع عن زيادة في الرسوم التعليمية مما أدى إلى وقوع اشتباكات.

واقتحم الطلاب من جامعة جواهرلال نهرو حواجز الشرطة الواقعة على بعد كيلومترات قليلة من حرم جامعتهم. وأصيب العديد من الطلاب عندما استخدمت الشرطة الهراوات وجرى احتجاز زعمائهم، حسبما قال اتحاد طلبة الجامعة في تغريدة على موقع تويتر.

وجلس الطلاب القرفصاء في الشارع الذي أوقفتهم الشرطة فيه وأخذوا يرددون شعارات ويغنون ويرفضون التحرك حتى يتحدث معهم نائب رئيس الجامعة. وانضم إليهم العديد من أعضاء الجامعة في احتجاجهم.

وقال المتحدث باسم شرطة دلهي، مانديب إس رندهاوا، إن 50 طالبا على الأقل احتجزوا ثم أفرج عنهم في وقت لاحق. وأضاف أنه سوف يتم التحقيق في المزاعم أن الشرطة استخدمت الهراوات ضد الطلاب. وتابع: "نحاول أن نتحدث مع الطلاب ونقنعهم بعدم أخذ حقهم بأيديهم".

بدأ البرلمان الهندي جلسته الشتوية اليوم الاثنين وأراد الطلاب مناشدة النواب لإقناع إدارة الجامعة بالعدول عن زيادة الرسوم الخاصة بمهاجع الطلاب بالجامعة.

وبعد جولة سابقة من التظاهرات، قالت الجامعة إنها سوف تعدل عن جزء من زيادة الرسوم للطلاب المحرومين، ولكن الاتحاد قال إن هذا "هراء". ويريد الطلاب تراجعا كاملا عن الرسوم.

وأغلقت الحكومة ثلاث محطات مترو قريبة من البرلمان. واضطربت حركة المرور في بضع طرق رئيسية.

وعينت وزارة التعليم الاتحادي لجنة من ثلاثة أعضاء يوم الخميس الماضي للتوصية بإجراءات لاستعادة النظام في الجامعة. ويقاطع الطلاب المحاضرات على مدار الأسبوعين الماضيين للمشاركة في التظاهرات.

إعلان

إعلان