شرطة برلين تحذر من زيادة خطر "التطرف الصامت"

04:21 م الخميس 17 أكتوبر 2019
شرطة برلين تحذر من زيادة خطر "التطرف الصامت"

شرطة برلين

برلين (د ب أ)

حذرت رئيسة شرطة ولاية برلين من زيادة في خطر التطرف سرا داخل التيار اليميني بألمانيا، عن طريق الإنترنت مثلا.

وقالت باربارا سلوفيك لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): "يجب ألا نغض الطرف عن أنه قد يكون لدينا جناة محتملون أيضا ليسوا على رادار الأجهزة الأمنية".

وأضافت رئيسة شرطة برلين: "اعتقد أن خطر التطرف ينمو في صمت في التيار اليميني حاليا أيضا"، لافتة إلى أن تقييمها غير مرتبط بالمتهم في الهجوم الإرهابي على معبد يهودي في هاله.

ودعت سلوفيك لتدشين خط مساعدة هاتفي خاص بحالات التيار اليميني المتطرف، يتجه إليه أي أشخاص يلاحظون انجراف شخص في محيطهم من أقاربهم أو أصدقائهم أو معارفهم للتيار اليميني المتطرف.

ومن شأن هذا الخط الهاتفي توفير إمكانية للمتصلين بطرح أسئلة وإيجاد شريك اتصال- وفي الوقت ذاته يمكن للشرطة الحصول على معلومات حال.

يذكر أن المتهم حاول اقتحام معبد يهودي بمدينة هاله بقوة السلاح يوم الأربعاء من الأسبوع الماضي، ولكنه فشل في ذلك. وكان يوجد داخل المعبد وقت محاولة الهجوم 51 فردا للاحتفال بأهم عيد يهودي، يوم كيبور.

وخلال الفرار من المعبد، أصاب المتهم في الهجوم سيدة من المارة /40 عاما/ ورجلا /41 عاما/ بطلقات نارية بالقرب من المعبد، كما أسفر الهجوم عن عدة جرحى.

واعترف المتهم /27 عاما/ بمحاولة شن الهجوم، وكان لديه دوافع يمينية متطرفة ومعادية للسامية، ويقبع في الحبس الاحتياطي حاليا.

إعلان

إعلان