• ماكرون يطالب إيران بالضغط على الأسد

    06:12 م الأحد 04 مارس 2018
    ماكرون يطالب إيران بالضغط على الأسد

    الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون

    باريس- (د ب أ):

    طالب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إيران بالضغط على القيادة السورية في دمشق لإنهاء الحصار المفروض على السكان في الغوطة الشرقية.

    جاء ذلك في اتصال هاتفي بين الرئيس الفرنسي ونظيره الإيراني حسن روحاني.

    وتعاني منطقة الغوطة الشرقية من غارات مكثفة للنظام السوري أدت لمقتل أكثر من 650 مدنيا خلال الشهرين الماضيين، وذلك وفقا لحقوقيين.

    وأكد القصر الرئاسي الفرنسي أن طهران تتحمل مسؤولية خاصة تجاه الأزمة في الغوطة الشرقية، وذلك بسبب العلاقات القوية التي تربطها بالقيادة في دمشق.

    وقال الإليزيه إن الرئيسين ماكرون وروحاني يعتزمان التعاون فيما بينهما خلال الأيام المقبلة، من أجل التوصل لنتائج ملموسة بشأن الصراع في سوريا.

    وأشار الإليزيه إلى أنه من المقرر أن يتحدث الرئيسان هاتفيا مرة أخرى خلال الأسبوع الجاري.

    يأتي الاتصال الهاتفي عشية زيارة وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان لإيران غدا الاثنين لإجراء محادثات أيضا.

    وحول الاتفاق النووي، قال الرئيس روحاني،خلال الاتصال الهاتفي، أن إيران ستواصل الالتزام بتعهداتها في إطار الاتفاق النووي ما نفذت الأطراف الأخري هذا الاتفاق، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا).

    وجدد روحاني تأكيده بضرورة التزام كافة الاطراف بهذا الاتفاق، وأعرب عن تقديره لموقف فرنسا حيال الاتفاق النووي.

    يذكر أن فرنسا، إضافة إلى بريطانيا والمانيا والصين وروسيا، اعربت عن تمسكها بالاتفاق النووي كما تم التوقيع عليه، ردا على إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بإعادة النظر في الاتفاق وتعديله لسد ما وصفه بالثغرات في الاتفاق.

    إعلان

    إعلان

    إعلان