ترودو: لا دوافع سياسية وراء اعتقال ابنة مؤسس شركة هواوي

11:26 ص الجمعة 07 ديسمبر 2018
ترودو: لا دوافع سياسية وراء اعتقال ابنة مؤسس شركة هواوي

منغ طلبت عدم نشر التهم الموجهة لها.

(بي بي سي):

قال رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، إن حكومته ليس لها يد في اعتقال ابنة مؤسس شركة تكنولوجيا الاتصالات الصينية هواوي.

وقد اعتقلت السلطات الكندية السبت، منغ وان تشو، وهي مديرة مالية بشركة هواوي، في مطار فانكوفر، بعد طلب ترحيل قدمته الولايات المتحدة.

وطالبت الصين بالإفراج عنها، معتبرة اعتقالها انتهاكا لحقوق الإنسان.

ولم تُعلن عن التهم الموجهة لمنغ، كما قالت هواوي إنه "لا علم لها بأي مخالفات اقترفتها".

وستمثل المسؤولة البارزة في الشركة، اليوم الجمعة، أمام المحكمة للنظر في إمكانية الإفراج عنها بكفالة.

وأفادت تقارير بأن الاعتقال قد يكون على صلة بالتحقيقات التي تجريها الولايات المتحدة بشأن انتهاك محتمل للعقوبات على إيران.

ورفض مستشار الأمن القومي، جون بولتون، التعليق على القضية أمام الصحفيين.

من هي منغ وان تشو؟

تتولى منغ وان تشو منصب مديرة المالية في الشركة، وهي ابنة مؤسسها.

وتعد هواوي من أكبر شركات تكنولوجيا الاتصال في العالم، وتقدمت في الفترة الأخيرة على آبل لتصبح ثاني أكبر شركة لصناعة الهواتف الذكية.

ولا تعرف التهم الموجهة لها، لأنها طلبت عدم نشرها، وحصلت على الموافقة من القاضي.

واعتقلت السبت عندما كانت في المطار، وهو اليوم نفسه الذي التقى فيه الرئيس دونالد ترامب مع نظيره الصيني، شي جينبينغ، في الأرجنتين.

ما الذي نعرفه عن الاعتقال؟

لم تعلن السلطات الكندية عن اعتقال منغ وان تشو إلا الأربعاء يوم مثولها أمام المحكمة.

وقال ترودو إن حكومته أخطرت بالاعتقال ولكن لم يكن لها يد فيه. وأكد جون بولتون أيضا علمه بالاعتقال مسبقا.

وكثيرا ما اتهم نواب أمريكيون شركة هواوي بأنها خطر على الأمن القومي الأمريكي وباستعمال التكنولوجيا في التجسس.

وقد حظرت أستراليا ونيوزيلندا هواوي في شبكات الهاتف النقال بسبب مخاوف أمنية.

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان

إعلان