رئيسة تحرير النهار اللبنانية تكشف سبب الصفحات البيضاء: وضع البلد كارثي

03:24 م الخميس 11 أكتوبر 2018
رئيسة تحرير النهار اللبنانية تكشف سبب الصفحات البيضاء: وضع البلد كارثي

صحيفة النهار اللبنانية

القاهرة - مصراوي:

صدرت صحيفة النهار اللبنانية اليوم الخميس بصفحات فارغة في عددها الورقي، وغطّى الأبيض صفحاتها الثماني. كما اكتسى موقعها الإلكتروني باللون الأبيض، بالإضافة إلى حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

ولم توضح النهار، لا على موقعها الإلكتروني، ولا على صفحاتها الورقية، سبب احتجابها اليوم. لكنّ رئيس التحرير نايلة تويني أعلنت في تغريدة على "تويتر" أنّها ستعقد مؤتمراً صحفياً ظهر اليوم.

وبالفعل بدأت وسائل إعلام لبنانية وأجنبية في الاحتشاد بمبنى الجريدة- وسط بيروت استعداداً لإطلالة تويني في مؤتمر صحفي لكشف ملابسات إصدار "النهار" بصفحات بيضاء اليوم.

انتظر الجميع ما ستقوله تويني، فتصدّر هاشتاج النهار الترند رقم واحد في "تويتر" بلبنان منذ الفجر. اتصالات انهالت على الجريدة، ولم تهدأ هواتف الزملاء. كما الأبيض على الصفحات، توحّدت تويني والزملاء بالـ"تي شيرت" الأبيض، إلى أن انطلق المؤتمر الصحفي الذي نقلته الشاشات اللبنانية، لتُعلن رئيسة تحرير الجريدة أنّ سلاحنا القلم في وجه الأزمات.

في كلمتها، قالت نايلة تويني: "القلم سلاح وبياض صفحات النهار اليوم سلاحنا. استخدمنا قلمنا في كلّ المراحل والمعارك من أجل لبنان وشعبه. واجب القلم أن ينقل نبض الشعب وهمومه. هو الذي رافق كلّ إنجازات الوطن وأفراحه، ورفض كلّ مؤامرة ضدّ الأرض والحرية والإنسان".

وتابعت: "تعبت النهار وهي تكتب عن الوعود والذرائع المكرّرة والفارغة. انتظرنا سنتين لتعيدوا إلى الشعب حقّ انتخاب نوابه، وشهورًا لانتخاب رئيس الجمهورية، ولا نزال ننتظر ولادة الحكومة من 5 أشهر، فإذا بها لعبة تقاسم الحصص، ووحده الله يعلم عدد الأيام التي سنظلّ ننتظر ليطلّ اليوم الأبيض الذي ينتظره اللبنانيون. الخطر يزداد. صفحات النهار البيضاء اليوم هي لحظة تعبير مختلفة عن شعورنا الأخلاقي العميق بالمسؤولية كمؤسسة إعلامية وطنية تجاه وضع البلد الكارثي".

إعلان

إعلان

إعلان