• اختتام المفاوضات بين بغداد وكردستان حول المناطق المتنازع عليها

    05:17 م السبت 28 أكتوبر 2017
    اختتام المفاوضات بين بغداد وكردستان حول المناطق المتنازع عليها

    اختتام المفاوضات بين بغداد وكردستان

    العراق - (د ب أ):

    اختتمت اليوم السبت جولة المفاوضات بين الحكومة العراقية وإقليم كردستان بشان المناطق المتنازع عليها في شمال وشمال غربي الموصل.

    وذكر مصدر عراقي أن المفاوضات قُسمت إلى "محورين الأول عودة القوات الكردية إلى حدود عام 2003 والثاني تسليم المنافذ الحدودية".

    وقال الفريق أول الركن عثمان الغانمي رئيس أركان الجيش العراقي ورئيس وفد الحكومة العراقية عقب انتهاء جولة المفاوضات في تصريح صحفي إنه "تم الاتفاق على العديد من النقاط لكن وفد البيشمركة لم يقدم إجابات نهائية لحين الرجوع إلى رئاسة الإقليم ومن ثم إبلاغ القوات العراقية بالأجوبة."

    وكانت المفاوضات بين الوفدين العراقي والكردي قد انطلقت في وقت سابق من اليوم بمقر قيادة عمليات نينوى بمدينة الموصل شمالي العراق لمناقشة بعض المستجدات التي تشير إلى الوصول لاتفاق بين الطرفين حول انسحاب قوات البيشمركة من هذه المناطق وتسليمها للقوات الاتحادية.

    وذكرت مصادر أمنية وعسكرية في محافظة نينوى أن الأكراد "قد يوافقوا على تسليم معبر فيشخابور شمال غربي الموصل، وهو المثلث الحدودي بين العرق وسوريا، لكنهم يسعون أن تكون إدارته مشتركة بين الإقليم والحكومة الاتحادية، الأمر الذي قد ترفضه الأخيرة، لكن بالمحصلة البيشمركة ستنسحب من هذه المناطق".

    إعلان

    إعلان

    إعلان