مع بداية عام جديد.. 4 خطوات ستساعدك على تحقيق خططك المستقبلية

06:00 م الأحد 30 ديسمبر 2018
مع بداية عام جديد.. 4 خطوات ستساعدك على تحقيق خططك المستقبلية

تحديد مهامك المستقبلية

كتبت- منة نافع

مع بداية كل عام جديد يضع بعض الأشخاص خطط ومهام مستقبلية جديدة، ولكن معظم الأشخاص يواجهون صعوبة في تحقيق المهام والخطط التي يقومون بتدوينها ومع مرور الوقت تكتشف أنك لم تقوم بتحقيق الرغبات التي تريد تنفيذها فما السبب وراء ذلك؟

على الرغم من وجود رغبة داخلية قوية نحو تحقيق هذه المهام، إلا أنه في بعض الأحيان نتفاجأ بعدم تنفيذ هذه الخطط.. لذلك جمع لكم "لايف ستايل مصراوي" بعض النصائح التي ستساعدك على تنفيذ خططكم، بحسب ما جاء في مجلة "فوربس" بنسختها الإنجليزية.

1- أفضل شيء يمكنك التفكير فيه عند نهاية العام هو أنك تحفز نفسك في التفكير الإيجابي، وأن تكون مستعدًا للسنة الجديدة، والبدء في كتابة القرارات المتعلقة بالعام الجديد، والابتعاد بفكرك عن الماضي الذي لم يعد ملائم لك.

بالإضافة إلى التفكير في الذكريات المفرحة برفقة عائلتك، وأصدقائك وتقضية العطلات.. وهذا سيساعدك على التفكير بالشكل الصحيح في مهام حياتك الشخصية وتحديد أهدافك المتعلقة بحياتك المهنية.

وعند التفكير، ألق نظرة على الجوانب الجيدة والسيئة في حياتك، من خلال تقييم مكانك الوظيفي في عملك، وطرح سؤال مهم لنفسك هل تلك المكانة التي كنت تحلم أن تكون فيها أم تريد السعي بالوصول لمكان آخر لتحقيق حلمك؟.. ومع تقييم ما تم تحقيقه بشكل احترافي والمجالات التي من الممكن أن تكون متاحة لك لتحقيقها.

اطلب من مديريك وزملاؤك في العمل بتقديم تعليقاتهم بالإضافة إلى التفكير الذاتي الخاص بك، وكن شاملاً في تأملاتك كلما كانت التفاصيل أكثر وضوحًا كلما كان نسبة التفكير في مستقبلك أفضل وأكثر تحقيقًا هذا يرتبط بشكل مباشر بالمهمة التالية.

2- بمجرد الانتهاء من التفكير، حان الوقت لتحويل ذلك إلى إجراء، هذا العمل يأتي في شكل تحديد الأهداف، فقم بإنشاء هدف واسع للسنة بأكملها، بالإضافة إلى أهداف أصغر تكمل وتساعدك في الوصول إلى هدفك الرئيسي.

وبالتالي يمكنك إنشاء مخطط تفصيلي لكيفية الوصول إلى هذه الأهداف، ومتى تريد تحقيقها، والطرق التي يمكنك من خلالها ضمان بقائك على الطريق الصحيح، هذا يصبح خطة العمل الخاصة بك لهذا العام.

ستحتاج إلى إعادة النظر في أهدافك وخطة عملك على الأقل أربع مرات في السنة، ويمكن أن تغير أهدافك على مدار العام لعدد من الأسباب. ربما كنت قد قررت تغيير وظيفتك أو حصلت على ترقية غير متوقعة، أو ربما تم الاستغناء عنها، ويجب ألا تبقى أهدافك كما هي إذا تغيرت ظروفك.

3- تخلص من الرسائل المتواجدة في البريد الإلكتروني الخاص بك، والتي تعتبر مصدر مزعج متعلق بمجال عملك، حتى تشعر بالهدوء الفكري وعيط إحساس أنك ستبدأ من جديد، والتخلص من فوضى الإيميلات المتعلقة بالعمل.

4 - احرص دائمًا على تحقيق المهام الصغيرة التي تمكنك من الوصول للخطط والمهام الكبيرة التي تسعى لتحقيقها، فستعطيك دافع قوي للمزيد من تحقيق الأهداف المتعلقة بحياتك، مع الاهتمام بقيمة وقتك من خلال تحديد وقت لحياتك الوظيفية والحياتية حتى لا تشعر بالضيق الدائم من عدم تحقيقك لأمنياتك.

إعلان

إعلان

إعلان