إعلان

تكريم الفائزين في مسابقة الملك سلمان لحفظ القرآن الكريم بالسعودية

02:11 ص الجمعة 24 مارس 2023

تكريم الفائزين في مسابقة الملك سلمان لحفظ القرآن ا

تطبيق مصراوي

لرؤيــــه أصدق للأحــــداث

كتب يوسف عفيفي:
حضر الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض مساء الخميس، حفل الفائزين في مسابقة الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره للبنين في دورتها الرابعة والعشرين والتي تشرف على تنفيذها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة بالأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية، وذلك برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ونيابة عنه ــ حفظه الله ــ .

وبحسب بيان الوزارة اليوم، جاء ذلك بحضور وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المشرف العام على أمانة المسابقة الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، وذلك في فندق الريتز كارلتون في الرياض.

وقال أمير منطقة الرياض في تصريح صحفي "أتشرف بإنابة سيدي خادم الحرمين الشريفين ــ حفظه الله ــ بحضور هذه المسابقة الشريفة والكريمة".

وتابع: "هؤلاء الرجال الذين ختموا القرآن وحفظوه وتنافسوا عليه حققوا خيري الدنيا والآخرة"، وأعرب عن شكره لوزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد متمنياً لجميع الفائزين المزيد من التوفيق والنجاح.

واشتمل الحفل على فقرات عدة تمثلت في عرض نماذج من التلاوات بقراءات متعددة للمتسابقين، ثم شاهد الحضور عرضاً مرئياً عن الجائزة تضمن معلومات واحصائيات عن الدورة الحالية، بعدها ألقيت كلمة المتسابقين نوهوا خلالها بالرعاية الكريمة لخادم الحرمين الشريفين للجائزة ودعمه ــ حفظه الله ــ لحفظة كتاب الله في مسيرتهم القرآنية بتشجيعهم وإكرامهم وتحفيزهم لحفظ كتاب الله الكريم على مدى أكثر من أربعة وعشرين عاماً، كما قدموا شكرهم لسمو أمير منطقة الرياض ومعالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد على الجهود للعناية بالقرآن الكريم وتشجيع أبناء وبنات الوطن على حفظ القرآن الكريم والعناية بتنظيم المسابقة المحلية على أكمل وجه وبصورة متميزة سائلين الله المولى أن يجزيهم خير الجزاء.

من جانبه، ألقى وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد كلمة رحب فيها بالأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، مؤكداً أن رعاية ودعم خادم الحرمين الشريفين ــ أيده الله ــ لهذه المسابقة لتؤكد حرصه واهتمامه وعنايته بكتاب الله تعالى.

ونوه بما حققته هذه المسابقة منذ انطلاقتها وأنها أضحت معلمًا من معالم التنافس الشريف بين أبناء الوطن في حفظ كتاب الله الكريم، وتلاوته وتجويده، مشيراً معاليه في كلمته إلى أنَّ حفظ القرآن الكريم من أفضل الأعمال وأجلها وسبب عظيمٌ للالتزام بالمنهج الوسطي المعتدل في العقيدة والعبادة والمعاملة والأخلاق، وله أثر كبير في الابتعاد عن الغلو والتطرف والإرهاب والانحراف الفكري، مستدلاً بقوله تعالى: (يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلامِ وَيُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ).

وقدم التهنئة لجميع المتنافسين في هذه المسابقة من بداية تصفياتها الأولية في مناطق المملكة والذي بلغ عددهم أكثر من (۳.۰۰۰) متسابق ومتسابقة، حيث تأهل منهم (٥٨) متسابقاً و(٤٧) متسابقة للتصفيات النهائية، كما خص معاليه التهنئة للفائزين بالمراكز الأولى في فروع المسابقة وعددهم (۱۸) فائزاً ، و(۱۸) فائزة ، حيث بلغ مجموع جوائزهم (٣.٣٦٦.٠٠٠) ريال.

وفي ختام كلمته قدم الشكر والثناء لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ــ أيده الله ــ وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ــ وفقه الله ــ، على ما يقدمانه من خدمة للإسلام والمسلمين وعناية بالغة مستمرة للقرآن الكريم طباعةً ونشراً وتعليماً.

كما قدم شكره لصاحبَ السموِّ الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض لتشجيعه لأهل القرآن وإكرامه لهم.

وفي نهاية الحفل كرم أمير منطقة الرياض، أعضاء لجنة التحكيم، والفائزين في فروع المسابقة الستة بجوائز نقدية تتجاوز 3.000.000 ريال مع درع التميز، كما تسلم سموه هدية تذكارية والتقطت الصور التذكارية بهذه المناسبة.

فيديو قد يعجبك:

إعلان

إعلان